محليات

تلمسان : المكتبة العمومية محمد ديب تنظمندوة ثقافية « العلم بداية الحكمة ونهاية اللاعقلانية »

بادرت أمس المكتبة المطالعة العمومية محمد دير بإمامة بتنظيم ندوة ثقافية في مركز الدراسات الأندلسية حول العلم والمعرفة ودورهما في إنشاء الإنسان المثقف السوي القادر على إدارة كل من المهام بشيء من الاحترافية والكفاءة، وذلك بحضور مجموعة من النماذج الناجحة في مختلف المجالات والتخصصات وحسب مدير المكتبة العمومية زين الدين طرشاوي الذي كشف ل »الأمة العربية »أنه تم تقديم محاضرة في فن الإلقاء و علاقته بالمرقة الأخيرة التي المثل الجزء الأهم في إقناع المساكين و قدمت من طرف نسيم بن سائح مؤسس مختصة إلكترونية و بعدها قدم نسيم بلعباس الباحث في الأنتروبولوجيا مداخلة وسمت بالجانب الأنتروبولوجي المعرفة حيث قام بشرح مرتاح تطور العلم و دور الأنتروبولوجيا في الحكم على ثقافات الغير و مدى موضوعيتهثم تدخل أستاذ اللغة الإنجليزية المترجم و الباحث في علم النفس « فاروق زوهيري » شارحا آليات التعلم والبرمجة التي تجعل الطالب يفقد الرغبة في التعلم وكيفية التغلب عليهاأما الباحثة »مريم أبي عياد » فكانت محاضرتها »المعرفة كاستثمار ذاتي » حيث ناقشت فكرة تطور الحضارات وعلاقتها بالعلم وكيفية تحقيق هذا الاستثمار في ظل التخلف المعرفي وما يعرف بوهم المعرفةمباشرة وقبل الإختتام، قدم طالب الكيمياء والناشط الجمعوي « عبد الهادي التواتي » موضوعه الذي حمل عنوانا مثيرا للجدل  »التعلم طريق ممل » وذلك بتطرقه للكيفيات التي تساعد الطالب أو المتعلم في تجاوز لحظات الضعف والصعوبات التي تواجهه في طريقه للتحصيل العلمي.
وكخاتمة، قامت الباحثة وطالبة الدكتوراه في كمياء البيئة « آسية شاوش رمضان » بطرحها لـ « الفروقات بين المثقف والمتعلم ». على عكس المتعلم التي يتعلم أمورا لم تخرج عن نطاق الإطار الفكري الذي اعتاد عليه منذ صغره والذي لم يزده إلا تعصبا، فإن المثقف هو ذلك الإنسان المرن الذي يتقبل كل الاختلافات ويناقشها بشيء من الموضوعية وعدم التعصب، وهو ذلك الشخص الذي يتخطى أيديولوجياته الخاصة وينقدها.
براهيمي فتحي
********************
الرمشي
حجز شاحنه محمله ب 58 قنطار من العلف و 47،5 قنطار من الفرينه بقرية القواسير

أثناء قيام أفراد فرقة أمن الطرقات للدرك الوطني بالرمشي بخدمة خارجية على مستوى الطريق الوطني رقم 35، بالمكان المسمى قرية القواسيربلدية الرمشي، الرابط بين مدينتي مغنية و الرمشي، تم توقيف شاحنة نوع إسيزي، المقادة من طرف مالكها المسمى ص، ن التي كانت قادمة من مدينة وهران في إتجاه مدينة فلاوسن (تلمسان) بعد مراقبتهم لمختلف لوثائق الإدارية وتفتيش الشاحنة تم العثور على (58) قنطار من العلف المختلط بين الذرة والنخالة الفاتورة غير مطابقة،و (47.5) قنطار من مادة الفرينة المدعمة والمحولة إلى علف عن غير مقصدها الإمتيازي بالجهة الخلفية لصندوق الشاحنة، التي قام بشحنها من عدة تجار من ولايات مختلفة، تم توقيف المعني وحجز البضاعة وإقتياده إلى مقر الفرقة لمواصلة التحقيق .
براهيمي فتحي

Leave a Reply