محليات

عين تموشنت : السيدة بن « يطو » أتمنى فتح مدرسة قرآنية خارج الوطن

السيدة بن يطو مفتشة إدارة الإبتدائيات للمقاطعة الأولى بعين تموشنت إلتحقت بقطاع التربية و إختارت مهنة التعليم عن قناعة في الوقت الذي كانت فيه كل الفرص متاحة أمام الشباب.
ـ متى إلتحقت بسلك التعليم؟ إلتحقت بسلك التعليم في 09/09/1980 كأستاذة بالطور الإبتدائي حيث التحقت بأول مدرسة بعد التعيين الأول و مكثت فيه لمدة 26 سنة ثم طموحها جعلها أن تتقدم لمسابقة مديرة مدرسة إبتدائية في السنة الدراسية 2006/2007 والتي سميت بدفعة المصداقية بإعتبارها أول دفعة عن طريق المسابقة أين كان يتبع الإمتحان الكتابي بالشفوي « بسان ميزو » بالحراش بالجزائر العاصمة إلى أن تستحدث لأول مرة وزارة التربية الوطنية منصب مفتش إدارة الإبتدائيات و كانت النتيجة إيجابية بعد إجتياز الإمتحان.
ـ هل السيدة لها أطفال؟ نعم أنا متزوجة و لدي ثلاثة (03) أطفال منهم البنت صاحبة دكتوراه إختصاص إعلام و إتصال و تزاول دروسها حاليا بدولة ألمانيا و تحصلت على شهادتها بجامعة قر ونوبل و الأخ الذي يليها هو الآن ضمن الجالية الجزائرية المقيمة كذلك بألمانيا و الإبن الأصغر طالب حاليا في قسم ماستر1 و يقوم بين الحين و الآخر بالإستخفاف.
ـ السيدة المفتشية توفق بين العمل الإداري و العمل المنزلي؟ أصبحت الأمور سهلة حاليا بعد أن كبر الأولاد و كل منهم في موضعه لكن كانت الأمور جد صعبة لما كانوا أطفالا و هنا تضيف السيدة أن المرأة الجزائرية تتفانى في عملها و لا تهمل بيتها بالتأكيد.
ـ هل من طموحات يراود السيدة؟ تقريبا كل طموحاتي تحققت أن لم أقل في معظمها و الحمد لله و أتمنى في المستقبل فتح أو التكفل بمدرسة قرآنية خارج الوطن حتى يتسنى لأبناء الجالية الجزائرية النهل و التمسك بديننا الحنيف كما أنه مشروع أتمنى أن يحقق.
ـ لو عدنا إلى الوراء في أعز شباب السيدة بن يطو ، هل تختار نفس الوظيفة؟ بالطبع لأن التعليم مهنة شريفة ضف إلى ذلك في الثمانينات كل الأبواب كانت مفتوحة لدى الشباب لكن التعليم جاءت على قناعة.
ـ كلمة أخيرة للمرأة الجزائرية في يومها العالمي ؟ تهاني الخاصة لجميع نساء العالم و الجزائريات بالخصوص أينما كانوا و حيث ما وجدوا و المرأة على المجهودات المبذولة على مدار الحول كون المرأة إقتحمت جميع الميادين و لم يقتصر أداؤها على التعليم و الصحة كما كان سابقا.
طه
*************************
بني صاف و ألميريا
عمليات تجارية يساهم فيها أنبوب الغاز
بلغت قيمة مداخيل الصادرات بولاية عين تموشنت خلال العام 2020 أزيد من 158 مليار دج و هو ما كشفت عنه مفتشية أقسام الجمارك و تتمثل أهم العمليات في تصدير الغاز الطبيعي نحو مدينة ألميرا بدولة إسبانيا و كذا التونا الحمراء الحية التي تتم في عرض البحر حسب مفتش عن العمليات التجارية مضيفا أن تصدير الغاز يتم من ميناء بني صاف عن طريق أنبوب الغاز الرابط بين المحطة و ألميريا و هي عملية تساهم بمداخيل معتبرة الى 03 متعاملين في قطاع الصيد البحري.
طه
*******************
عين الكيحل
أكثر من مليار سنتيم لربط 20 عائلة بمزرعة زقلة بماء الشروب
تسجل دائرة عين الكيحل بولاية عين تموشنت عديد المشاريع التنموية في إطار تنمية مناطق الظل و من ضمن هذه المشاريع التي تدخل في إطار تحسين الإطار المعيشي للمواطنين و لا سيما منها الخاصة بفتح المسالك عبر مختلف المستثمرات الفلاحية المتواجدة خارج إقليم البلدية و هو ما كشف عنه السيد محمد عمار رئيس الدائرة مضيفا أنه تم حل مشكل التزويد بماء الشروب على مستوى فيرمة زقلة و التي يقطن بها 20 أسرة أين اتخذتها البلدية على عاتقها و هو ما كلفها غلاف مالي قوامه01 مليار و 41 مليون سنتيم كما تم التكفل بالإنشغال الثاني الخاص بمزرعة قيتي (الفابركة) تم التكفل بإنجاز طريق معبد بالخرسانة الزفتية على مسافة 08 كلم بمبلغ مالي قوامه أكثر من 736 مليون سنتيم و تم تسجيل هذا المشروع في إطار المخططات البلدية للتنمية ضف إلى ذلك مشروع آخر في نفس المخطط خلال سنة 2021 أين يتم إعداد البطاقة التقنية لتقديمه لقسم البرمجة لإنجاز طريق معبد لفائدة 13 عائلة وصولا إلى مقبرة الحجايرية إلى جانب ربط بعض المزارع بالطريق الوطني رقم 2 على غرار فيرمة سي مرباح و الجبلي التي يقطن بها عائلات مبعثرة بين 10 إلى 15 عائلة.
طه

Leave a Reply