وهران

تخص وهران و الولايات الغربية : المركز الاستشفائي الجامعي الدكتور بن زرجب يحصي 245 إصابة جديدة بداء السيدا

أحصت مصلحة الأمراض المعدية بالمركز الاستشفائي الجامعي الدكتور بن زرجب 245 حالة إصابة جديدة بسيدا منذ بداية السنة الجارية منها 136 رجل و 107 إمراة و كذا 12 طفلا و هو الرقم الذي اعتبرته البروفيسور موفق نجاة بالمنخفض مقارنة مع سنة 2019 التي سجلت بها 530 حالة جديدة مرجعة سبب ذلك إلى تراجع حملات التحسيس و التبرع بالدم التي كانت تكشف عن حالات الإصابة بسبب تفشي فيروس كوفيد 19 إلى جانب توقيف عمليات إبرام عقود الزواج التي يشترط بها تحاليل السيرولوجي بالإضافة إلى أسباب أخرى .

و حسب البروفيسور موفق فان الحالات الجديدة التي تم اكتشافها موزعة على 113 حالة بوهران و 33 حالة بمستغانم و 32 حالة بكل من غليزان و تيارت بالإضافة إلى  17 حالة بولاية معسكر و 3 بكل من عين تموشنت و أدرار أما بشار و تيسمسيلت حالتين لكل منهما و حالة أخرى بكل من ورقلة سعيدة و تندوف أما فقد تم تسجيل حالتين لرعيتين من الكاميرون وحالتين من غينيا وحالة واحدة لرعية من دولة مالي هذا و قد أكدت البروفيسور موفق نجاة  رئيسة مصلحة الأمراض المعدية أن فتح مراكز مختصة في علاج فيروس فقدان المناعة المكتسبة بكل من ولايتي تلمسان و سيدي بلعباس ساهم بشكل كبير في انخفاض عدد المرضى الذين كانوا يعالجون بالمصلحة التي تشرف عليها  من 4 آلاف مريض إلى 2300 مريضا كما خفف من حالة الضغط التي كان يشهدها المركز الاستشفائي الجامعي بوهران و أدى ذلك إلى تخفيض في الميزانية الباهظة للأدوية  المخصصة لمرضى الايدز  موضحة أن المركز الاستشفائي الجامعي كان الوحيد الذي يستقبل جميع مرضى الايدز بغرب البلاد حيث كان عدد المصابين يتراوح  مابين 600 و 700 حالة سنويا و بعد توزيع المرضى على مراكز العلاج المتخصصة بإقليم ولاياتهم  تراوح العدد مابين 550 إلى 600 حالة سنويا هذا و أشارت ذات المتحدثة إلى أن العديد من المصابين بفيروس السيدا يجهلون إصاباتهم بفيروس فقدان المناعة المكتسبة .

و بخصوص تعرض مرضى السيدا للإصابة بفيروس كورونا المستجد أكدت البروفيسور موفق أنه منذ بداية الوباء تم تسجيل 4 حالات إصابة بكوفيد 19 تم إخضاعهم للعلاج المكثف وشفوا من فيروس كوفيد 19 و قد دعت رئيس مصلحة الامراض المعدية إلى  تكثيف حملات تحاليل الكشف عن حالات الاصابة بالايدز مع تفعيل و تنشيط البرامج التوعوية للوقاية و التصدي لخطر الإصابة بهذا الداء الخطير.

ع.منى

Leave a Reply