دولي

الصومال : « أميصوم » تصد هجوما واسعا لـحركة « الشباب » جنوبي البلاد

صدت قوات حفظ السلام الأفريقية في الصومال (أميصوم)، الإثنين، هجوما واسعا لحركة « الشباب » الإرهابية جنوبي البلاد، بحسب وسائل إعلام محلية.
وأوضحت وسائل إعلام محلية أن الهجوم شمل مناطق مختلفة من قرى وبلدات ومدن بمحافظة شبيلي السفلى جنوب الصومال الذي يكفاح منذ نحو عقدين التنظيم الإرهابي المرتبط بـ »القاعدة ».
وشملت هذه الهجمات مدينة مركا، و4 قرى أخرى في الجنوب، وتمكت القوات الإفريقية من إحباط هجمات « الشباب » وفق سكان محليين تحدثوا لوسائل إعلام صومالية.
ولم تعلق بعثة الاتحاد الإفريقي لحفظ السلام في الصومال على هذه الهجمات الإرهابية حتى (10:00 ت.ج) كما لم تعلن حركة « الشباب » خسائر بشرية ومادية جراء الهجوم.
والأسبوع الماضي، شنت عناصر « الشباب » هجوما مباغتا على معسكر تتمركز فيه قوات مشتركة (صومالية-وأفريقية) جنوب البلاد كان الثاني خلال أسبوع، بحسب بيان للحركة.
ومنذ أوائل عام 2007 تشارك بعثة أفريقية في مهمة حفظ السلام في الصومال لدعم البلاد في حربها ضد حركة الشباب الإرهابية.
وفي غضون ذلك، قتل عسكريان وأصيب آخرون، اليوم أيضا، جراء تفجير لغم أرضي استهدف رتلا عسكريا لقوات صومالية بين بلدتي « ونلوين » و »ورمحن » في محافظة شبيلي السفلى جنوبي البلاد.

Leave a Reply