رياضة

الدوري الالماني : دورتموند يسقط أمام أوغسبورغ

حقق أوغسبورغ أولى مفاجآت الموسم الجديد من الدوري الألماني لكرة القدم، بإسقاطه ضيفه بوروسيا دورتموند وصيف البطل بالفوز عليه 2-0 ضمن منافسات الجولة الثانية من المسابقة.
بعد أن استهل الموسم بفوز عريض على ضيفه القوي بوروسيا مونشنغلادباخ بثلاثية نظيفة، بدا دورتموند مرشحا مجددا لمحاولة إزاحة بايرن ميونيخ عن العرش الذي تربع عليه الأخير في المواسم الثمانية الماضية.
لكن أوغسبورغ الذي أنهى الموسم الماضي في المركز الـ15 بعد أن كان قريبا من الهبوط، أكد لفريق المدرب السويسري لوسيان فافر أن الأمور لن تكون سهلة وعليه القتال بشراسة للدفاع عن الوصافة وليس اللقب.
وبدا الفريقان في طريقهما لإنهاء الشوط الأول من دون أهداف، لكن أوغسبورغ خطف التقدم في الدقيقة 40 بكرة رأسية للمدافع الشاب فيليكس أودووخاي إثر ركلة حرة نفذها الوافد الجديد الإيطالي الأصل دانيال كاليغيوري الذي سجل بنفسه هدف التعزيز في مستهل الشوط الثاني « 54 ».
وتلقى دورتموند ضربة معنوية قاسية قبل المواجهة الصعبة التي تنتظره الأربعاء في الكأس السوبر الألمانية ضد غريمه بايرن ميونيخ، الفائز هذا العام برباعية الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا والكأس السوبر الأوروبية، والذي بدأ مشواره في الـ »بوندسيلغا » بفوز ساحق على شالكه 8-0.
ويلعب بايرن مباراته الثانية في الدوري الأحد في ضيافة هوفنهايم.
**********************
أول ضحايا انطلاق « بوندسليغا »
أعلن نادي شالكه الألماني الأحد إقالة مدربه دافيد فاغنر بعد سلسلة من 18 مباراة من دون فوز، تخللتها خسارة مذلة أمام حامل اللقب بايرن ميونيخ 8-0 في أسوأ بداية له في تاريخ الدوري.
واستغنى الفريق « الأزرق » عن خدمات مدربه الأمريكي- الألماني بعد 15 شهرا من تعيينه في منصبه، وعقب الخسارة السبت على أرضه أمام فيردر بريمن 3-1 ضمن منافسات المرحلة الثانية من البطولة المحلية.
وقال يوخن شنايدر المدير الرياضي لشالكه: « كنا نتمنى لو تمكنا من تبديل الأمور. للأسف، لم تعكس المباراتان الأوليان الأداء والنتائج اللازمة »، مضيفا: « لذا، قررنا السير في طريق بداية جديدة من ناحية الأشخاص ».
وختم قائلا: « على الرغم من النتائج المخيبة، لم يكن القرار سهلا بالنسبة لنا ».
ويعود آخر انتصار لشالكه في الـ « بوندسليغا » إلى يناير مطلع العام الحالي خلال منافسات الموسم المنصرم الذي توقف لفترة قبل استئناف المباريات بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، لتتراجع نتائج الفريق حيث لم يتمكن من حصد سوى 6 نقاط وتلقت شباكه 48 هدفا.
بدأ شالكه موسم 2020-2021 بخسارة مذلة وتاريخية على أرض حامل اللقب في الأعوام الثمانية الماضية بثمانية أهداف نظيفة، ليتعرض أمام بريمن لخسارته الثانية تواليا، وتتلقى شباكه 11 هدفا من دون أن يتمكن من تسجيل سوى هدف.
ومن المرجح أن يعلن قريبا نادي إقليم الرور في غرب ألمانيا الذي يواجه مضيفه لايبزيغ في المرحلة الثالثة، اسم المدرب الذي سيخلف فاغنر على مقاعد التدريب حيث من المتوقع أن تتم تسمية رالف رانغنيك الذي سبق له أن أشرف على شالكه في مناسبتين.

1 Comment

  1. شكرا على المواضيع القيمة موقع مواكب للاحداث والاخبار المزيد من النجاح

Leave a Reply