محليات

والي عين تموشنت : 180 مليار سنتيم لإعادة الاعتبار لمناطق الظل

كشف السيد أمحمد مومن والي ولاية عين تموشنت أن مصالح ستسعى جاهدة على دفع عجلة التنمية و هي أهداف تعد من أبرز اهتماماته الى جانب معالجة مختلف النقائص المطروحة من قبل الأهالي الى جانب الاهتمام بمناطق الظل كأولوية لرفع الغبن عنهم مع فتح جسور التواصل و الحوار بصورة جادة مع مختلف شرائح فعالية المجتمع .السيد الوالي و منذ أسبوع على تنصيبه على مستوى ولاية عين تموشنت توجه الى ساكنة الولاية عبر أثير الإذاعة المحلية و هي خطوة نادرا ما يقوم بها رؤساء الهيئة التنفيذية كما دعا للمشاركة البناءة بما فيها الانتقادات التي تكون ترسم من خلالها خارطة الطريق و بالتالي يكون المواطن محور المرافقة العملية التنموية مع إعطاء أولوية الأولياء علما أن السيد الوالي قد اطلع على بعض الانشغالات و التي تمحورت في غالبيتها التزود بالماء الصالح للشرب ،الكهرباء و السكن و هي مواضيع التي سيتم التركيز عليها .كما تم تسطير برنامج خاص باستقبال جميع الفئات و ممثلين عن المجتمع المدني حتى تكون حوارات مباشرة مع حسن الاستماع إليهم .الجدير بالتذكير أن البداية تزامنت مع عملية إنجاح امتحان شهادة التعليم المتوسط و البكالوريا و السلطات الأمنية و هنا توقف رئيس الهيأة التنفيذية ليقدم تشكرا ته للأسرة التربوية و التمنيات بالنجاح للمقبلين على الامتحانات كما دعا كافة القاطنة التقيد بالإجراءات الصحية من أجل تجاوز الوباء حتى يمهد الطريق أمام دخول اجتماعي سليم ضف الى ذلك الوقوف أمام احتياجات مناطق الظل المحصية ب140 منطقة و الأولويات التي حددتها الدولة و ركز عليها كثيرا رئيس الجمهورية و التي خصص لها 394 مشروع بمبلغ مالي قوامه 180 مليار سنتيم الذي من خلاله يمكن من توفير الظروف اللائقة للمواطن على مستوى هذه المناطق علما أنه لحد الساعة هناك 84 عملية جاهزة منها 40 عملية تم الانطلاق بها و 48 عملية تعرف النور في الأيام القليلة القادمة و بلغة الأهالي يضيف السيد الوالي أن الجانب التنموي هو الهاجس و العمل الأولي للقيام به و هو ما يستدعي المرافقة من قبل المواطن ما أن المشكل المالي غير موجود و لا يطرح مشكل من خلال تزويد السلطات بأولوية الأولويات حتى يكون التركيز عليها أكثر في حين و من خلال اطلاعه على بعض العرائض و انشغالات بعض المواطنين اتضح ان الانشغالات الرئيسية تصب كلها في التزود بالماء الصالح للشرب ،الكهرباء و السكن و تلك هي المواضيع التي يتم التركيز عليها كما شبه التنمية بالهرم كل الإنسان يضع حجرة كما تقدم بالشكر لمن سبقوه و الذين قدموا ما عليهم و إنشاء الله الدور عليهم لوضع حجرة أخرى و وضع البصمة لصالح الوطن و المواطن حتى يكون حسب ضن المواطن مع التأكيد على فتح جسور التواصل من أجل ابراز مجهودات الدولة و الاستماع الى الغير .
طه

**********
قرية دواهي بتمزوغة
السكان يطالبون بالانارة العمومية و التهيئة الحضرية

طالب سكان قرية دواهي ببلدية تمزوغة السلطات المحلية بضرورة النظر الى انشغالاتهم المتلخصة عموما في غياب الانارة العمومية و التهيئة الحضرية الى جانب غياب الممهلات على مستوى الطريق الوطني رقم 101 الذي يتوسط القرية و الذي بات يشكل خطرا على أرواح أبنائهم ضف الى ذلك مشكل الوادي المتاخم للمنطقة و الذي يعتبر نقطة سوداء و لا سيما و نحن على مشارف فصل تكثر فيه الأمطار الفجائية و الذي يدخل العديد من الأهالي القاطنة بالجهة العلوية في عزلة تامة و بين هذا و ذاك يشكو المواطن في الوقت الراهن من غياب الماء عن الحنفيات و التي تزورهم مرة واحدة في كل 15 أو 20 يوما .من جهته السيد عبيبسي بن عودة رئيس البلدية أكد أن المجلس أدرج جملة من المشاريع التنموية ضمن برنامج الصندوق الضمان و التضامن للجماعات المحلية و كذا من ميزانية البلدية مذكر أنه و منذ تنصيبه على رأس البلدية استفادت القرية من ملعب جواري معشوشب اصطناعيا لفائدة الشباب بغلاف مالي قوامه 12 مليون دج الى جانب مشروع تجديد شبكة المياه الصالحة للشرب مع توسيع شبكة المياه المستعملة و هذا في اطار المخطط البلدي كما أضاف أن القرية تقع على مستوى طريق وطني خطير جدا و هو ما يشكل خطرا على التلاميذ الذي يعبرون الطريق من كلتا الجهتين و قد تحصلت مصالحه مساء أمس على قرار ولائي القاضي بانجاز ممهلات و التي أوكلت مهامها الى أحدى المؤسسات لمباشرة الانجاز.
طه

***********
المنطقة الصناعية تمزوغة
دخول 06 مشاريع مرحلة الانتاج
تسجل المنطقة الصناعية تمزوغة شرق عاصمة الولاية عين تموشنت مشاريع واعدة و هو ما جاء على لسان مدير قطاع الصناعة و المناجم السيد بن قاسم بن قاسمية مضيفا أن امكانيات الولاية في مجال التصدير واعدة في ظل المشاريع الضخمة المسجلة على مستوى المنطقة الصناعية لتمزوغة على غرار مصنع « أوزمرت » لصناعة الحديد و الصلب و كذا مصنع « الرخام »الذي دخل مرحلة الانتاج مؤخرا بقيمة استثمارية قوامها 500 مليار سنتيم كما دخلت مؤخرا 06 مشاريع مرحلة الانتاج من ضمن 77 مشروعا يتم انجازها و تشييدها في الوقت الحالي .المنطقة الصناعية بعاصمة الولاية عين تموشنت هناك أيضا مصنع الرخام الذي يتم تصديره بالاضافة الى المصنع الضخم المتواجد بالمنطقة الصناعية تمزوغة و يرتقب الدخول للأسواق الأوروبية و الافريقية ناهيك عن المؤسسات التي انطلقت في السنوات الماضية و التي من شأنها ترقية الصادرات.
طه

Leave a Reply