رياضة

الدوري الانجليزي : حركة انتقالات نشيطة تميز البريميرليغ

توصل نادي مانشستر يونايتد إلى اتفاق لضم لاعب الوسط الهولندي دوني فان دي بيك من أياكس أمستردام، فيما اقترب تشيلسي من حسم صفقة المهاجم كاي هافيرتز من باير ليفركوزن الألماني في آخر مستجدات سوق الانتقالات الصيفية لفرق الدوري الإنجليزي.

وذكرت مصادر هولندية أمس أن فان دي بيك فضل الانتقال إلى مانشستر يونايتد بينما كان يحاول برشلونة ضمه بعدما وضعه المدرب الجديد للفريق الكاتالوني رونالد كومان ضمن أولوياته لتجديد الفريق.

وينتظر أن يصل فان دي بيك اليوم أو غداً إلى أولد ترافورد لإجراء الفحوص الطبية ووضع اللمسات الأخيرة على بنود التعاقد التي تردد أنها تصل إلى 35.7 مليون إسترليني (40 مليون يورو) ووافق عليها أياكس.

ووفقاً للتعاقد، سيلعب فان دي بيك (23 عاماً)، لمانشستر يونايتد حتى 2025، وهو سيلبي بذلك واحداً من متطلبات المدرب النرويجي أولي غونار سولسكاير الذي يتطلع لدعم صفوفه في خطي الوسط والدفاع.

وفي ألمانيا، أكد مدرب باير ليفركوزن، الهولندي بيتر بوش، أن مهاجميه كاي هافيرتز وكيفن فولاند يستعدان للتوقيع لناديي تشيلسي وموناكو على التوالي، موضحاً أنه لا يتوقع عودتهما إلى صفوف الفريق بعد فترة التوقف الدولية.

وقال بوش بخصوص هافيرتز الذي يعتبر في سن الـ21 عاماً إحدى أفضل المواهب في كرة القدم الألمانية: «في كرة القدم يمكن أن تفشل دائماً في النهاية، لكن بصراحة تامة، استمرت المفاوضات منذ فترة طويلة، وأنطلق من مبدأ أن كاي سيترك الفريق أكثر من رؤيته سيبقى في صفوف النادي».

وأكد المدرب الهولندي الذي فشل في التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بعدما حل الفريق خامساً في الدوري الألماني، أن تشيلسي كان بالفعل المحاور المميز لهافرتز.

وكان باير ليفركوزن يطالب قبل الأزمة التي تسبب بها وباء «كوفيد – 19»، بـ100 مليون يورو للسماح للاعب الشاب بالرحيل. وسبق للنادي اللندني الحصول على خدمات نجم آخر في الدوري الألماني هذا الصيف هو مهاجم لايبزيغ الدولي تيمو فيرنر مقابل نحو 53 مليون يورو.

من جهة أخرى، أكد بوش أن فولاند (28 عاماً و10 مباريات دولية) بصدد الرحيل عن صفوف ليفركوزن إلى موناكو، وقال: « كل شيء ممكن، لكن إذا سألتني إذا كنت أنوي رؤيته يعود إلى صفوف الفريق فإن جوابي واضح: لا ».

إلى ذلك أنهى حارس المرمى التشيلي المخضرم كلاوديو برافو ارتباطه بمانشستر سيتي ووقع على عقد انضمام لريال بيتيس الإسباني.

وقال بيتيس في بيان له: «توصل ريال النادي إلى اتفاق بشأن انتقال كلاوديو برافو. أصبح التشيلي ثاني لاعب يعزز فريقنا الأندلسي لموسم 2020 – 2021. وقع برافو عقداً لسنة مع إمكانية تمديده سنة إضافية». وكان عقد برافو البالغ 37 عاماً قد وصل إلى نهايته مع مانشستر سيتي الذي يدافع عن عرينه الحارس الأساسي البرازيلي إيدرسون.

وسيلعب برافو في بيتيس تحت إشراف مواطنه المدرب مانويل بيليغريني. وستكون الرحلة الثالثة لبرافو في إسبانيا بعد احترافه مع ريال سوسييداد (2006 – 2014) وبرشلونة « 2014 – 2016 ».

ويملك برافو سجلاً لامعاً، بعد إحرازه لقب كوبا أميركا مرتين (2015 و2016)، والدوري والكأس في إسبانيا مرتين مع برشلونة، والدوري الإنجليزي مرتين مع سيتي.

وانضم برافو الذي خاض 123 مباراة دولية مع منتخب تشيلي، إلى بيتيس الذي عانى كثيراً الموسم الماضي لعدم الهبوط إلى الدرجة الثانية واهتزت شباكه ستين مرة. وكان بيتيس أعلن تعاقده مع ظهير برشلونة السابق مارتن مونتويا قادماً من برايتون الإنجليزي.

وما زال مانشستر سيتي هو النادي الأبرز بدائرة الاهتمام لضم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي يرغب في الرحيل عن برشلونة الإسباني.

ويبدو أن ناديي مانشستر سيتي هو الاختيار المنطقي المتاح أمام ميسي الفائز بلقب أفضل لاعب في العالم ست مرات سابقة، لأنه سيتيح له العمل مرة أخرى مع مدربه السابق جوسيب غوارديولا. ويرفض برشلونة التخلي عن نجمه الأرجنتيني، مؤكداً أن عقده ما زال سارياً، وإذا أراد ذلك فعليه دفع الشرط الجزائي البالغ 700 مليون يورو. لكن ميسي ومحاموه يصرون على أن عقده به بند يسمح له بالرحيل مجاناً.

ويحصل ميسي، الذي فاز بأكثر من 30 لقباً كبيراً مع النادي الإسباني وسجل أكثر من 600 هدف، على نحو مليون يورو في الأسبوع، وقد يكون سيتي قادراً على دفع ذلك، لكن بشرط ضم اللاعب مجاناً لأن خزائنه لن تتحمل دفع الشرط الجزائي في ظل قواعد «يويفا» للعب المالي النظيف.

ويبدو أن أزمة ميسي مع برشلونة وتهديده بالرحيل جعلت النجم البرازيلي نيمار يؤكد بقاءه مع باريس سان جيرمان الفرنسي بعدما كان يرغب في العودة إلى فريقه السابق من أجل اللعب بجوار الأرجنتيني مجدداً.

وأكّد أن نيمار مستمر مع سان جيرمان الذي خسر نهائي دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ الألماني (صفر – 1)، وقال: «سأبقى وأريد العودة إلى النهائي (دوري الأبطال)، لكن هذه المرة من أجل الفوز بها».

ويُعدّ نيمار (28 عاماً) الذي تُوّج بأربعة ألقاب محلية مع سان جيرمان في الموسم الماضي، أغلى لاعب في العالم بعدما استقدمه الفريق مقابل 222 مليون يورو من برشلونة في صيف 2017.

وسجل نيمار 19 هدفاً في 27 مباراة لسان جيرمان الموسم الماضي. وأضاف 12 تمريرة حاسمة للفريق الذي يشرف عليه المدرب الألماني توماس توخيل.

وشهد سان جيرمان رحيل عدد من نجومه على غرار هدافه التاريخي الأوروغوياني أدينسون كافاني، قائد الدفاع البرازيلي تياغو سيلفا والظهير البلجيكي توما مونييه، وهو أيضاً في دائرة المهتمين بضم ميسي.

1 Comment

  1. مشكورين على المعلومات القيمة

Leave a Reply