دولي

لبنان : « أديب » ينال أغلبية برلمانية لتشكيل الحكومة

استدعى الرئيس اللبناني ميشال عون، الإثنين، مصطفى أديب، سفير بلاده في ألمانيا، لتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة.
وحصل الدبلوماسي اللبناني على تأييد أغلبية النواب لتكليفه برئاسة الوزراء، الإثنين، وفقا لإحصاء أجرته رويترز للأصوات التي أدلى بها المشرعون في المشاورات الرسمية.
وحصل أديب، سفير لبنان في ألمانيا، على ما لا يقل عن 66 صوتا، أو ما يزيد على نصف أصوات أعضاء مجلس النواب البالغ عددهم 120 بعد أن أعلن التيار الوطني الحر المسيحي ترشيحه له.
ويضم مجلس النواب اللبناني عادة 128 عضوا لكن 7 استقالوا بعد انفجار مرفأ بيروت في الرابع من اوت .
وأطاح تفجير مرفأ بيروت بحكومة حسان دياب، وسط حالة غضب كبيرة للبنانيين حيث أسفر عن مقتل 200 شخص على الأقل وإصابة الآلاف، إلا أن الرئيس ميشال عون طلب من دياب الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تشكل الحكومة الجديدة.
وبرز اسم سفير لبنان الأسبق في الأمم المتحدة، نواف سلام، كمرشح توافقي إلا أن مليشيا حزب الله وضعت فيتو عليه، وقالت إن اسمه خارج البحث، ودعت للتفكر بأسماء أخرى.
قبل أن يعلن رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق، فؤاد السنيورة، الأحد، ترشيح « أديب » لرئاسة الحكومة، وسط ضغط دولي خاصة من فرنسا التي طالبت بتشكيل الحكومة سريعاً دون إبطاء.
جاء ذلك عقب اجتماع لرؤساء الحكومات السابقين نجيب ميقاتي، فؤاد السنيورة، سعد الحريري وتمام سلام، عشية بدء الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة الجديدة.
أول تصريحات لأديب عقب تكليفه بتسطيل الحكومة
تعهد رئيس الوزراء اللبناني المكلف مصطفى أديب بتشكيل حكومة من أصحاب الكفاءة والاختصاص « في أسرع وقت » لإجراء إصلاحات سريعة في البلاد.
جاء ذلك في أول تصريحات له عقب تكليفه بمهمة تشكيل الحكومة من جانب الرئيس اللبناني ميشال عون بعد حصوله على الأغلبية النيابية اللازمة.
وقال « أديب » إن « الفرصة أمام بلدنا ضيقة، وقبلنا المهمة لأن كل القوى السياسية تدرك ذلك »، مشددا على ضرورة أن تدرك القوى السياسية أهمية التشكيل السريع للحكومة.
وشدد رئيس الوزراء اللبناني المكلف بأن « بلاده ستبقى مصانة رغم النكبات التي تعرضت لها ».
واستدعى الرئيس اللبناني ميشال عون، في وقت سابق من يوم امس ، مصطفى أديب، لتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة.
وحصل الدبلوماسي اللبناني على تأييد أغلبية النواب لتكليفه برئاسة الوزراء، الإثنين، وفقا لإحصاء أجرته رويترز للأصوات التي أدلى بها المشرعون في المشاورات الرسمية.

1 Comment

  1. مشكورين على المعلومات القيمة

Leave a Reply