دولي

السعودية : صورة نادرة لأول جواز سفر

أوضحت مصادر تاريخية أن أول جواز سفر في السعودية، ظهر بتاريخ 1926، باسم مملكة الحجاز وسلطنة نجد وملحقاتها، ومكتوب جنسية صاحب الجواز نجدي، وذلك قبل إعلان توحيد السعودية بـ6 سنوات.
وقالت المصادر التاريخية إن ملك إنجلترا، هنري الخامس، أول من اعتمد وثيقة شبيهة بجواز السفر المعاصر في عام 1414.
ويعد أقدم جواز سفر بريطاني صدر في سنة 1636، حيث سمح ملك إنجلترا تشارلز الأول خلال تلك السنة للسير توماس ليتلتون بالسفر نحو أراضي ما وراء البحار، وهي المستعمرات الإنجليزية بالقارة الأمريكية خلال تلك الفترة.
وعقب نهاية الحرب العالمية الأولى عام (1914-1918)انتشر بكثرة استخدام الجوازات، واعتمدت عليها إجراءات جواز السفر في مختلف الدول الكبرى.
وفي عام 1920، عقدت « عصبة الأمم » التي سبقت ظهور منظمة الأمم المتحدة، اجتماعا تم من خلاله الاتفاق على إصدار إرشادات معيارية لجوازات السفر.
******************
ارتفاع نسب الطلاق بعد انتهاء منع التجول
AFP
كشفت البيانات الشهرية الصادرة عن وزارة العدل السعودية، عن ارتفاع نسبة صكوك الطلاق بعد انتهاء منع التجول، لتصل في شهر يونيو إلى 4079 صكا، أي أنها عاودت الارتفاع بنسبة 96.7 %.
وأوضحت البيانات أنه صدرت نسبة 53 % من إجمالي صكوك الطلاق خلال يونيو من العام السابق في كل من منطقتي الرياض ومكة المكرمة.
وأضافت: « تراوح عدد صكوك الطلاق الصادرة يوميا في جميع مناطق المملكة بين 117 و 289 صكا، وتراوح عدد صكوك الطلاق الشهرية لفترة اثني عشر شهراً السابقة بين 134 كحد أدنى و7500 كحد أعلى ».
وأشار المحامي عاصم الملا إلى أن أسباب الطلاق تعود لعدة عوامل، منھا المشاكل الزوجیة المتكررة وعدم الاتفاق بینھما، إلى جانب كثرة الطلبات المالیة المتزایدة على الزوج.
وأوضح أنه من ضمن أسباب الطلاق سوء سلوك الزوج، كتعاطي المخدرات أو ممارسة العنف ضد الزوجة، مشددا على أن دورات التأھیل قبل الزواج لابد أن تكون إلزامیة قبل عقد النكاح، لما لھا من دور كبیر في فھم الحیاة الزوجیة ومعرفة واجبات الطرفین.

1 Comment

  1. fateh

    شكرا على المعلومة

Leave a Reply