الحدث

استئناف العمليات التكوينية لسنة 2019-2020 بالتقيد بالإجراءات الوقائية

قررت وزارة التربية الوطنية استئناف العمليات التكوينية المبرمجة لسنة 2019-2020، بالحرص على التقيد التام ببروتوكول الإجراءات الوقائية والصحية، حسب وثيقة للوزارة .
وأوضحت مراسلة وزارية صادرة عن الأمين العام لوزارة التربية الوطنية المؤرخة بتاريخ 23 أوت 2020 والتي تتضمن بروتوكول الإجراءات الوقائية والصحية للدخول التكويني 2020-2021 ، أن  » الوزارة قررت استئناف العمليات التكوينية المبرمجة لسنة 2019-2020، والتي توقفت بسبب انتشار فيروس كورونا (كوفيد -19) وهذا قصد ضمان دخول مدرسي ناجح ».
وتمس العمليات التكوينية، التكوين المتخصص، التكوين التكميلي ما قبل الترقية والتكوين المسبق للتعيين في رتبة أستاذ تعليم ثانوي (حاملين شهادة ليسانس –دراسات عليا) وكذا التكوين البيداغوجي التحضيري للأساتذة الجدد.
ووفقا للمراسلة يتولى تنفيذ ومتابعة استئناف العمليات التكوينية مديرو التربية بالولايات و اللذين اسندت اليهم عدة مهام في هذا الشأن ،من فتح ملحقات تكوينية في الولايات التي لا يوجد بها معهد وطني للتكوين و للتكفل بالتكوين المتخصص والتكميلي ما قبل الترقية والتكوين المسبق وتعيين رؤساء و مؤطرين لها واستدعائهم وفق التنظيم المعمول به.
أما ،بالنسبة لتنظيم التكوين البيداغوجي التحضيري–يضيف المصدر– » يبقى ساريا وفق ما كان معمول به »، مع الحرص على التقيد التام ببروتوكول الإجراءات الوقائية والصحية للدخول التكويني المقبل.
ومن جهة أخرى، يتكفل مديرو المعاهد الوطنية للتكوين –يضيف المصدر ذاته- بفتح المؤسسات التكوينية مع الحرص على التقيد التام ببروتوكول الإجراءات الوقائية والصحية للدخول التكويني المقبل والتنسيق مع مديريات التربية للولايات المعنية.

Leave a Reply