محليات

تلمسان : الموافقة على تحويل و ربط محطة التحلية لهنين بمحطة سوق الثلاثاء و إنجاز 40 كلم من قنوات نقل مياه الشرب نحو 14 بلدية

أعطى الوزير الأول عبد العزيز جراد موافقته لإنجاز 40 كلم من قنوات نقل مياه الصالحة للشرب بالجهة الغربية بما فيها المناطق الحدودية و الساحلية بولاية تلمسان و التي تعرف منذ ثلاث سنوات أزمة حادة للمياه الصالحة للشرب ، حيث أنفقت مديرية الموارد المائية مع عدة مؤسسات وطنية على غرار كوسيدار ، كولميد و سجرويت و مكاتب مراقبة للري لمتابعة هذا المشروع الذي رصد له غلاف مالي معتبر لربط محطة تحلية مياه البحر لهنين مع محطة سوق الثلاثاء لإنجاز 40 كلم من شبكة نقل المياه من محطة هنين بإتجاه مناطق الجهة الغربية التي تعيش مشكل شح مياه الشرب منذ ثلاث سنوات و ستمد القنوات الأولى حسب والي ولاية تلمسان السيد مرموري أمومن الى بلدية ندرومة و من ثمة الى بقية الجهات كونها تتوسط الناحية الغربية لولاية تلمسان ، حيث رصدت مديرية الموارد المائية غلافا ماليا يقدر ب 3,7 مليار دينار للبرنامج الإستعجالي لتزويد بلديات الغزوات ، السواحلية ، السواني ، باب العسة ، مرسى بن مهيدي ندرومة ، فلاوسن ، سيدي مجاهد ، بوحلو ، بني بوسعيد ، دار يغمراسن ، تيانت و مسيرة الفواقة و التحاتة بالمياه الصالحة للشرب، مؤكدا أن مشكل الموارد المائية بهذه المناطق سيتم القضاء عليه بنسبة 80 بالمائة لحين حفر أزيد من 10 آبار جديدة بكل من بلديات ندرومة ، بني بوسعيد ، السواني و بوحلو التي تمت فيها الصفقة الخاصة بهذه العملية و في ذات السياق ستشرع مديرية الموارد المائية حسب ذات المسؤول بتأهيل عشرة آبار أخرى تتواجد بأقصى الجهة الغربية للولاية لإستفادة سكانها من المياه الجوفية . كما ستشرع المديرية كذلك في تأهيل 6 آبار بحوض الإستقبال ببلدية السواني بأقصى الشريط الحدودي لولاية تلمسان و هي العملية الكبرى بالمنطقة التي ستقضي على أزمة العطش ب14 بلدية حدودية و ساحلية بولاية تلمسان.

براهيمي فتحي

************
امن ولاية تلمسان
تنظيم عمليات شرطة واسعة النطاق من طرف امن الدوائر

في إطار تنظيم عمليات الشرطة لمحاربة كل أشكال الجريمة، قامت قوات الشرطة لبعض امن الدوائر التابعة لامن ولاية تلمسان بتنظيم عمليات شرطة واسعة النطاق. العملية الأولى من طرف أمن دائرة سبدو بالتنسيق مع أمن دائرة بني سنوس والمصلحة الولائية للشرطة القضائية لامن ولاية تلمسان، حيث تم إقحام كافة الوسائل المادية والبشرية اللازمة في هذه العملية مست النقاط السوداء المعروفة بمرتادي الاجرام، تم من خلالها تنقيط 53 شخص، و09 مركبات، كما تم تجميد 14 دراجة نارية بسبب إرتكاب أصحابها لمخالفات أغلبها عدم إرتداء الخوذة، إضافة الى تحرير 30 مخالفة متعلقة بعدم إرتداء القناع الواقي، كما أسفرت العملية عن حجز كمية من المشروبات الكحولية قدرت بـ 25 وحدة من مختلف الأنواع والاحجام، ليتم إنجاز إجراءات قانونية في حق المخالفين. العملية الثانية كانت من طرف أمن دائرة مغنية رفقة أمن حواضره الأربعة على مستوى أحياء المدينة تم من خلالها تنقيط 33 شخص وتجميد 11 دراجة نارية، مع مراقبة 31 مركبة، تحرير 14 مخالفة متعلقة بعدم إرتداء القناع الواقي، كما تم أيضا توقيف شخص بحوزته سلاح أبيض، في ذات العملية تم تطهير الساحات العمومية للمدينة وتحسيس أصحاب المحلات التجارية الخاصة بالخضر والفواكه بضرورة احترام الإجراءات الوقائية للحد من إنتشار فيروس كورونا. العملية الثالثة من طرف أمن دائرة الرمشي مست أحياء المدينة والنقاط السوداء المعروفة بالاجرام، أسفرت عن تجميد 04 دراجات نارية لارتكاب أصحابها لمخالفات مختلفة تم وضعها بالمحشر البلدي لبلدية الرمشي، كما تم توقيف شخص بحوزته سلاح أبيض محظور، حيث تم إتخاذ الإجراءات القانونية في حق المخالفين

. براهيمي فتحي

Leave a Reply