ثقافة وفنون

وزيرة الثقافة توقع مع السفير الأمريكي على برنامج تنفيذي لحفظ و ترميم التراث

وقعت وزيرة الثقافة والفنون مليكة بن دودة والسفير الأمريكي لدى الجزائر جون ديروشر هذا الخميس بالجزائر العاصمة على برنامج تنفيذي لحفظ و ترميم التراث الثقافي للمساهمة في تعزيز قدرات الديوان الوطني لتسيير و استغلال الممتلكات الثقافية المحمية, حسب بيان لوزارة الثقافة.
يتكفل هذا البرنامج بالموقعين الأثريين لتيبازة و تيمقاد (باتنة) المصنفين ضمن قائمة التراث العالمي.
و يعتبر البرنامج التنفيذي بمثابة جزء من « خارطة طريق مدتها خمس سنوات » لتنفيذ هذه المذكرة التي وقعتها حكومتا الجزائر والولايات المتحدة في 15 أغسطس 2019 والتي تتضمن سلسلة من الأنشطة الهادفة إلى الحد من نهب الممتلكات الثقافية الجزائرية وحماية التراث الثقافي الجزائري وكذا زيادة التبادل العلمي والثقافي والتعليمي.
وتبرز هذه الاتفاقية « الالتزام المشترك » للجزائر والولايات المتحدة بحماية التراث الجزائري وتعزيز التنمية الاقتصادية حول السياحة المستدامة, كما تقلل من دوافع النهب والإتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية.
و من جهته اعتبر السفير الأمريكي بالجزائر هذا الاتفاق حلقة أولى من سلسلة نشاطات بين البلدين الرامية الى حماية التراث.

3 Comments

  1. شكرا على المواضيع المهمة

  2. مشكورين على هذه المعلومات القيمة

  3. شكرا لمساهمتكم في نقل المعلومة وخاصة في جانبها الثقافي والفني

Leave a Reply