محليات

تيزي وزو : حركة احتجاجية لعمال مصنع الأجر «لفريحة» أمام مقر محكمة عزازقة

شهد مقر محكمة عزازقة وقفة احتجاجية نظمها العشرات من عمال وحدة مصنع الأجر ببلدية فريحة شرق ولاية تيزي وزو، أمس، على خلفية استدعاء الأمين العام لنقابة العمال بعد سلسلة من الاحتجاجات التي تنظمها تنديدا لعدم صب أجورهم لـ 8 أشهر كاملة.
ياتياعتصام عمال مصنع وحدة الأجر ببلدية فريحة متزامنا مع مثول الأمين العام لنقابة العمال أمام قاضي التحقيق بمحكمة عزازقة، حيث أن الاحتجاج الذي عرف مشاركة العشرات من العمال جاء للتنديد بهذه الممارسات التي اعتبرها بعض العمال في تصريحاتهم لـ»المحور ليومي» مضايقات على حق النضال النقابي وحق ممارسة الإضراب المكرسين دستوريا من أجل انتزاع حقوقهم المشروعة المتمثلة في المطالبة بصرف أجورهم العالقة منذ 08 أشهر كاملة فضلا عن حق الاستفادة من منحة «كوفيد -19» التي وافق عليها والي الولاية في حين تردد مدير المصنع في التوقيع عليها. في الصدد ذاته، قال المحتجون أن استدعاء الأمين العام لنقابة العمال، هي بمثابة إشارة إلى عدم شرعية إضرابهم وهو نفس الموقف الذي تبنته إدارة المصنع منذ بدايته خصوصا بعد إقدامهم على منع المدير من الولوج إلى داخل مكتبه تعبيرا عن استيائهم من عدم اعتماد اية تدابير من شأنه تسوية المشكل المطروح بالشكل الذي يتوافق مع تطلعات المهنيين. آملين في الوقت نفسه، أن يكون تحرك العدالة للاستماع إلى الأمين العام للنقابة، بنفس المقام والوتيرة لإنصافهم في حق المشروع والاستفادة من أجورهم التي تعد مصدر رزق عائلاتهم التي قضت مناسبة عيد الأضحى محرومة من فرحته.
في المقابل ، أضاف العمال أن مثل هذه الممارسات والمتابعات القضائية بشكوى من إدارة المصنع، لا تفيدا شيئا وإنما قد تسبب في تعقيد الأمور أكثر ويجعلهم متحدين ومتضامنين أكثر من أي وقت مضى ومواصلة نضالهم إلى غاية انتزاع حقوقهم كاملة. ويجدر الذكر أن عمال وحدة مصنع الأجر ببلدية فريحة، سبق طرقوا جميع أبواب المسؤولين من أجل تسوية قضيتهم، كانت أخرتها تنظيم، عشية حلول عيد الأضحى اعتصام امام مفتشية العمل لولاية تيزي وزو، أين طالبوا من خلاله تدخل مسؤوليها باعتذارها طرفا في النزاع. والجهة الوحيدة المخول لها صلاحية حماية حقوق العمال.

Leave a Reply