دولي

العراق : اعتقال 3 دواعش بينهم مسؤول « التفخيخ » في نينوى

أعلنت السلطات الأمنية العراقية، القبض على مسؤول « التفخيخ » وثلاثة عناصر آخرين، في تنظيم داعش الإرهابي، بمحافظة نينوى شمالي البلاد.
وقال جهاز الأمن الوطني العراقي بنينوى، في بيان له الثلاثاء، إن « معلومات استخبارية وردت إلى الجهاز وتفيد بمحاولة عدد من العناصر الإرهابية الدخول إلى المحافظة ».
وأشار إلى أنه تم تنشر قوة من جهاز الأمن الوطني عند المداخل الرئيسة لمتابعة الأهداف المطلوبة وفق قاعدة بيانات الإرهابيين.
وذكر البيان أن القوة « نجحت في القبض على مسؤول التفخيخ ضمن القاطع الشمالي لولاية نينوى التابعة لتنظيم داعش الإرهابي »، مشيرا إلى أنه اعترف خلال التحقيق معه بصناعة العبوات الناسفة وتفخيخ العجلات منذ سيطرتهم على المحافظة.
وتمكنت القوة كذلك من القبض على 3 عناصر، كانوا برفقة مسؤول التفخيخ، منتمين لما يسمى بـ »ديوان الجند » التابع للتنظيم.
واعترف الثلاثة بـ »مقاومة القوات الأمنية خلال عمليات التحرير »، قبل إحالتهم إلى الجهات القضائية المختصة لاتخاذ الإجراءات المطلوبة بحقهم.
وقبل أسبوع، أعلنت قيادة عمليات نينوى، اعتقال أفراد عائلة « إرهابية » تسللوا من سوريا.
ورغم انتهاء عمليات التحرير منذ عامين وإعلان النصر النهائي باستعادة المدن التي اجتاحها تنظيم داعش في جوان 2014، إلا أن خلايا نائمة للتنظيم تقوم بين الفينة والأخرى بعمليات مباغتة.

الجيش يدمر زورقين ومعدات لـ »داعش » في سامراء

نجحت مقاتلات الجيش العراقي، الثلاثاء، في تدمير زورقين يستخدمهما تنظيم داعش الإرهابي في سامراء « 125 كيلومترا شمال العاصمة بغداد ».
ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن قيادة العمليات المشتركة قولها إن ضربة جوية جرى تنفيذها اليوم ضد « عصابات داعش الإرهابية في سامراء ».
وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي، إن المقاتلات التي نفذت العملية عادت إلى قواعدها سالمة بعد توجيه ضربتها.
وتمكنت الضربة الجوية للجيش العراقي من تدمير زورقين لـ »داعش »، تزامناً مع عثور الشرطة الاتحادية على معدات عسكرية للتنظيم الإرهابي في منطقة المحمودية بكركوك قبل تدميرها.
كانت السلطات الأمنية العراقية، قد تمكنت الأحد في عمليتين منفصلتين بمحافظة ديالي، شرقي البلاد، من القبض على عناصر إرهابية كانت تخطط لشن هجمات خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك.

Leave a Reply