رياضة

الدوري الايطالي : إيموبيلي يهزم رونالدو ويعادل هيغواين رغم الخسارة

عادل تشيروإيموبيلي مهاجم لاتسيو الرقم القياسي من الأهداف في موسم واحد بالدوري الإيطالي لكرة القدم، حيث سجل هدفا، السبت، رغم الخسارة 3-1 أمام نابولي في الجولة الأخيرة.
ورفع اللاعب (30 عاما) رصيده إلى 36 هدفا وعادل إنجاز غونزالوهيغواين مع نابولي في موسم 2015-2016.
وأنهى إيموبيلي الموسم متقدما بـ5 أهداف على كريستيانو رونالدو مهاجم يوفنتوس وصاحب المركز الثاني.
ومنح فابيان رويز التقدم بهدف لنابولي بعد تسع دقائق بتسديدة من خارج منطقة الجزاء أبدلت اتجاهها.
وسدد لورينتسوإنسيني لاعب نابولي في القائم قبل أن يدرك إيموبيلي التعادل للاتسيو في الدقيقة 22.
واستعاد نابولي التقدم من ركلة جزاء نفذها إنسيني، ثم أضاف ماتيوبوليتانو الهدف الثالث في الوقت بدل الضائع.
وأنهى لاتسيو الدوري في المركز الرابع برصيد 78 نقطة، بينما احتل نابولي، بطل كأس إيطاليا، المركز السابع وله 62 نقطة.
***********************
يوفنتوس ينهي الموسم بأسوأ طريقة..
مني يوفنتوس البطل بخسارته الأولى على أرضه في الدوري الإيطالي لكرة القدم منذ أكثر من عامين، حيث اختتم الموسم بالخسارة 3-1 أمام روما، السبت.
وكان يوفنتوس خسر لآخر مرة على أرضه في الدوري أمام نابولي في أبريل 2018، لكنه خسر بذلك في آخر مباراتين بعد حسم لقب الدوري منذ أسبوع واحد لينهي المسابقة برصيد 83 نقطة وبفارق نقطة واحدة عن إنتر ميلانو صاحب المركز الثاني.
وأراح يوفنتوس، الذي يستضيف أولمبيك ليون في إياب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا يوم الجمعة المقبل، عددا من لاعبيه الأساسيين أبرزهم كريستيانو رونالدو، لكنه تقدم بهدف بواسطة غونزالوهيغواين في الدقيقة الخامسة.
وأدرك نيكولا كالينيتش التعادل لروما، ثم أضاف دييغو بيروتي الهدف الثاني من ركلة جزاء قبل الاستراحة، قبل أن يسجل بيروتي الهدف الثالث أيضا بعد مجهود كبير من نيكولوزانيولو.
*****************
إبراهيموفيتش يكتب التاريخ مع ميلان
أحرز المخضرم زلاتانإبراهيموفيتش هدفا بعد أن أهدر ركلة جزاء ليقود ميلان للفوز 3-صفر على كالياري في الجولة الأخيرة للدوري الإيطالي لكرة القدم، السبت.
ورفع المهاجم المخضرم (38 عاما)، الذي قد يكون خاض مباراته الأخيرة في ولايته الثانية في النادي، رصيده إلى 10 أهداف منذ عودته في يناير ليصبح أكبر لاعب يسجل 10 أهداف أو أكثر في موسم واحد بالدوري الإيطالي.
وينتهي عقد اللاعب السويدي بمباراة اليوم، رغم أن بعض التقارير الإعلامية ذكرت أن اللاعب قد يمدد تعاقده لموسم واحد إضافي.
وتقدم ميلان بهدف سجله راغنار كلافان بطريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 11، حيث سدد رفائيل لياو في القائم من زاوية ضيقة وردت الكرة نحو مدافع إستونيا ودخلت المرمى.
وحصل ميلان على ركلة جزاء بعد لمسة يد قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول، لكن إبراهيموفيتش أهدر الركلة.
ونجح إبراهيموفيتش في تعويض ذلك، وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 55 قبل أن يضيف جياكوموبونافنتورا هدفا بعد دقيقتين.
وأنهى ميلان، الذي لم يخسر منذ استئناف الموسم في يونيو، الدوري في المركز السادس برصيد 66 نقطة وسيلعب في الدور التمهيدي للدوري الأوروبي الموسم المقبل.

1 Comment

  1. Thanks for this great site
    good luck for everbody

Leave a Reply