رياضة

خرجة ملال الأخير غير بريئة : تحركات، كواليس وتكتلات للإطاحة بزطشي

تحضر مجموعة من رؤساء الأندية المحترفة للقيام بانقلاب على رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي ودفعه للانسحاب من رئاسة الفاف ليكتمل بذلك سيناريو انتهاء عهد زطشي ومكتبه الفيدرالي بعد سلسلة من الانتقادات والاتهامات التي تعرض لها سواء من الأندية أو الوصاية، وفي هذا الصدد، أكد العديد من المتتبعين بأن رحيل رئيس الفاف الحالي مسألة وقت فقط بعدما تم إعداد القرار في الكواليس ولعل الخرجة غير المنتظرة لرئيس شبيبة القبائل شريف ملال مؤخرا ما هي سوى الرأس الجليدي الذي يخفي جبلا عملاقا خاصة وان حالة التذمر من طريقة تسيير شؤون الكرة الجزائرية تتسع من يوم لآخر وهو ما يمهد لعهد جديد برئيس جديد قبل موعد انتخابات الاتحادية بثمانية أشهر، وجاءت الاستشارة الكتابية التي أعدها المكتب الفيدرالي للبت في مصير الموسم الحالي لتشكل القطرة التي أفاضت الكأس، حيث عقد رؤساء أندية شبيبة القبائل، وفاق سطيف، أهلي البرج، اتحاد الحراش و دفاع تاجنانت اجتماعا تشاوريا يوم الأحد الماضي لمناقشة القرارات الأخيرة الفاف وتم اتخاذ قرار نهائي بشأن الرد على الاستشارات الكتابية للمكتب الفيدرالي وهو بعدم الرد عليها واعتبارها لا حدث وأكثر من ذلك فقد تقرر تشكيل لجنة ثلاثية تضم ممثلين عن وزارة الشباب والرياضة والاتحادية فضلا عن الأندية المحترفة لإيجاد حلول مثالية لوضع حد لمعاناة الأندية ومساعدتها على تطبيق الاحتراف الفعلي، بالإضافة لتقديم خطة عمل جديدة لبقية رؤساء الأندية المحترفة للمصادقة عليها خلال الأسبوع الأول من شهر أوت الداخل، وقبل ذلك، كان رئيس الكناري قد شن هجوما عنيفا على زطشي بسبب تجاهله لمطالب رؤساء الأندية والتي أجمعت على ضرورة إنهاء الموسم دون الحاجة لعقد جمعية عامة استثنائية أو تقديم استشارة كتابية و التي اعتبرها كمضيعة للوقت لا اكثر، حيث قال في هذا الإطار » صراحة رئيس الفاف يعمل ضد مصلحة الأندية، وبهذه الطريقة لن يقدم أي شيء لكرة القدم الجزائرية، خاصة أنه لا يريد ذلك، نحن نتعجب من هذا التأخر الفاضح في البت في مصير المنافسة المحلية رغم مرور خمسة أشهر كاملة، ولهذا نحن نتساءل ما هو دور زطشي في الاتحادية و ماذا قدم للكرة الجزائرية »، وأضاف » زطشي لم يعمل لمصلحة الأندية بعد رفض أخد مطالبها بعين الاعتبار ولم يكلف نفسه حتى عناء الاجتماع بنا والاستماع لانشغالاتنا تم يأتي إلينا اليوم ويقدم استشارة كتابية، هذا لا يعقل أنا لن أعترف بهذا أبدا، أقول له يكفي من ذر الرماد في العيون فنحن نعرف جيدا نواياه وهي تكسير الرابطة التي تعمل لصالح الأندية و الدليل الاجتماعات التي عقدتها معها مؤخرا لأخذ رأيها في الموضوع، لم يتبق أمام زطشي سوى تقديم الاستقالة و الرحيل ».
نهاية التصويت والقرار الأخير غدا
وأمام حالة الغليان التي رافقت موضوع الاستشارة الكتابية للمكتب الفيدرالي بخصوص مصير الموسم الحالي، من المنتظر أن تنظم الفاف اجتماعا استثنائيا يوم غد للفصل في مصير البطولة وهذا بعد الحصول على إجابات الأندية والرابطات التي تمت استشارتها كتابيا مع الإشارة إلى أن أغلبها لم تكلف نفسها عناء الإجابة وعبرت عن رفضها لهذا السيناريو، في حين تؤكد بعض التسريبات بأن الإجابات تتراوح بين مقترح الموسم الأبيض و تحديد البطل و الصاعدون دون وجود أندية نازلة، وجاء في بيان الفاف » وفقا للفقرة 2 من المادة 35 من النظام الأساسي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم، يعقد المكتب الفيدرالي جلسة استثنائية يوم الأربعاء 29 جويلية 2020، لا توجد سوى نقطة وحيدة ضمن جدول أعمال الجلسة، وهي حسم مستقبل الدوري لموسم 2019/2020، ومن الجهة المقابلة، يحاول المكلف بالإعلام لدى الفاف الدفاع عن سياسة زطشي في ظل الهجمات العنيفة التي يتعرض لها من كل جانب، حيث أكد بأن الاتحادية تسير في الطريق الصحيح ولذلك هناك الكثير من المشوشين الذين يحاولون عرقلة تقدمها لتحقيق أغراض شخصية  » بعض الأطراف انتقدت الفاف عندما اختارت اللجوء إلى الجمعية العامة، رغم أن الفيفا باركت الأمر واعتبرته خطوة إيجابية وديمقراطية تهدف لإشراك جميع الفاعلين الرياضيين في القرار، كما أن بعض الأطراف ادعت أن الأندية رفضت المشاركة في الاستشارة الكتابية للمكتب الفيدرالي، لكننا استقبلنا جل استمارات الفرق المحترفة باستثناء عدد قليل ».
العربي. خ

Leave a Reply