الحدث

ترحيب بإجراءات مرافقة المتعاملين الاقتصاديين

ا عبرت الجمعية الوطنيّة للتجار والحرفيّين عن ارتياحها للإجراءات المعلن عنها خلال مجلس الوزراء المنعقد أمس الأحد برئاسة السيد عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية، لمرافقة المتعاملين الاقتصاديين والحرفيين لمواجهة الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن الأزمة الصحية .
وجاء في بيان للجمعية نشرته على حسابها الرسمي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك « ان الجمعية تعبر عن ارتياحها للإجراءات التي أعلن عنها مجلس الوزراء و الاستجابة لمطالبها الخاصة بتجميد تسديد الاعباء المالية و الجبائية واجراء تقييم دقيق لخسائر اصحاب المهن والمؤسسات اضافة الى تخصيص اعانات مالية ب30.000 دج للحرفيين و اصحاب المهن ».
من جهة أخرى، جددت جمعية التجار و الحرفيين تأكيدها على ضرورة الاستمرار في التقيد بإجراءات الوقاية من وباء كوفيد-19.
و كان رئيس الجمهورية قد كلف الوزير الأول في إطار مرافقة المتعاملين الاقتصاديين من أجل تجاوز الآثار الناجمة عن الأزمة الصحية « بالتجميد الفوري » لكل عمليات تسديد الأعباء المالية والالتزامات الجبائية وشبه الجبائية الواقعة على عاتق المتعاملين الاقتصاديين خلال فترة الحجر الصحي.
كما أمر السيد الرئيس بإجراء تقييم دقيق و في اطار شفاف للأضرار الناجمة والخسائر التي لحقت بالمتعاملين الاقتصاديين وخاصة فيما يتعلق بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وأصحاب المهن الصغيرة.
وتم التأكيد على ان هذه العملية تكون بناء على » تقييم صارم » لوضعية كل حالة خلال الأشهر الأربعة الأخيرة.

Leave a Reply