محليات

ورقلة : عرض الدراسة الأولية لمشروع المركز الإستشفائي الجامعي

عرضت الدراسة الأولية لمشروع المركز الإستشفائي الجامعي لورقلة من قبل مكتب الدراسات التقنية المكلف بهذه العملية في لقاء نظم بمقر الولاية.
وتقترح هذه الدراسة إستحداث مركز إستشفائي جامعي حديث بطاقة 400 سرير ، مدعوما تكنولوجيا بمنظومة وظيفية مرنة وقابلة للتكيف ، ومجهز بعتاد إستشفائي بجميع أنواعه ، ديموغرافيا ، وبنية تحتية واتصالات معلوماتية ، وبانسجام مع التكوين الجامعي ، كما أوضح ممثلو مكتب الدراسات.
وسيسمح هذا المشروع الذي خصص له مساحة 50ر23 هكتار وتوسعة بـ 50ر7 هكتار تابعة للأملاك الخاصة للدولة تقع بالضاحية الغربية لمدينة ورقلة ، وسيتوفر على مختلف المنشآت من ضمنها أقطاب إستشفائية ، ومصلحة للإستعجالات الطبية-الجراحية ، ومبنى بيداغوجي وسكنات وظيفية ، بضمان شروط الراحة والصيانة والأمن للمرضى وللطاقم الطبي ، كما جرى شرحه.
وسيتم إنجاز المركز الإستشفائي الجامعي لورقلة وفق نمط معماري يستجيب للخصوصيات الواحاتية والثقافية والمناخية للمنطقة مع إدماج الطاقات المتجددة و الغطاء النباتي بالفضاءات الخارجية، مثلما تمت الاشارة اليه.
ويتوخى من هذا اللقاء الذي أشرفت عليه السلطات المحلية وجرى بحضور أعضاء الهيئة التنفيذية والمنتخبين المحليين وممثلي المجتمع المدني وفاعلين في مختلف القطاعات ، عرض الدراسة في جلسة علنية بغرض جمع اقتراحات، وإدخال تعديلات قبل المصادقة على الدراسة النهائية لهذا المشروع ذي المنفعة العامة .
وخلال هذه الجلسة أبرز والي ورقلة أبو بكر الصديق بوستة أهمية إنجاز هذه المنشأة الصحية بما يساعد على ترقية خدمات الصحة بالمنطقة ، وتساهم في تخفيف معاناة المرضى بخصوص التنقل إلى مناطق بعيدة بغرض العلاج.
كما سيسمح هذا المشروع الصحي المستقبلي أيضا بتلبية حاجيات كلية الطب بورقلة التي ستتدعم بـ2.000 مقعد بيداغوجي ، وتوجد قيد الأشغال ، إستنادا لذات المسؤول.

Leave a Reply