دولي

فلسطين المحتلة : قوات الاحتلال تهدم مركز فحص لفيروس كورونا في مدينة الخليل

أقدمت قوات الاحتلالالإسرائيلية، الثلاثاء، على هدم مركز فحص كورونا، يقع على مدخل مدينة الخليل والذي كان من المفترض أن يقدم خدمات الفحص السريع وتخفيف الضغط عن المستشفيات في المحافظة.
وأعلنت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الفلسطينية، أن السلطات الإسرائيلية قامت بالاستيلاء على معدات خاصة بالمركز قبل عدة أيام.

« الأونروا » تقدم مساعدة مالية مشروطة لأبناء قطاع غزة في الأردن ولمرة واحدة

وفي ذات السياق أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين « الأونروا »، أنها ستوزع مساعدة مالية طارئة لمرة واحدة للاجئي فلسطين من غزة المقيمين في الأردن، ولكن بشروط يجب توافرها.
وذكرت في بيان الثلاثاء، أن المساعدة تأتي للتخفيف من الأعباء الاقتصادية التي خلفها فيروس كورونا المستجد.
وأضافت: « سيتم توزيع المساعدة النقدية لمرة واحدة بقيمة 100 دينار أردني لكل عائلة » (نحو 140 دولار)، وفق البيان الذي أوضح أن توزيع المساعدة سيكون ضمن المعايير التالية: أن يكون رب الأسرة من أبناء قطاع غزة المسجلين لدى « الأونروا » وتكون العائلة مقيمة في الأردن، وأن يكون رب العائلة أو أحد أفراد العائلة لديه بطاقة الإقامة المؤقتة الخاصة بأبناء قطاع غزة.
وكذلك اشترطت المعايير أن تكون الزوجات من بنات قطاع غزة المقيمات في الأردن والمتزوجات من غير أردنيين، وألا يكون رب العائلة أو أحد أفرادها موظفا لدى « الأونروا » وألا يكون رب العائلة موظفا لديه دخل شهري ثابت، وألا يكون مسجلا ضمن برنامج شبكة الأمان الاجتماعي.
يضاف إلى ما سبق، ألا يكون رب العائلة من ضمن الفئات المستفيدة بشكل دائم من برنامج الطوارئ الخاص بلاجئي فلسطين القادمين من سوريا، وألا تكون العائلة استفادت من المساعدة النقدية التي تم تقديمها مؤخرا خلال جائحة كورونا من قبل « الأونروا » لسكان مخيم جرش (مخيم غزة).
وطلبت الوكالة التقديم على رابط إلكتروني مخصص، حتى تارخ 15 أوت، فيما ستتم عملية التوزيع في الفترة من 23 أوت وحتى أكتوبر.
وتقول وكالة « الأونروا » إنها خلال أزمة كورونا وزعت مساعدة مالية لمرة واحدة لأبناء قطاع غزة القاطنين في مخيم جرش استجابة للتحديات والأوضاع المعيشية والاقتصادية الصعبة التي فرضتها الجائحة على المجتمعات بشكل عام وعلى مجتمع لاجئي فلسطين بشكل خاص

Leave a Reply