محليات

تلمسان – طالبو بالعودة للنشاط المتوقف منذ حوالي 3 أشهر : اصحاب مدارس تعليم السياقة في وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية النقل

نظم أمس أصحاب مدارس تعليم السياقة وقفة احتجاجية تعبيرا عن رفضهم التام لإستمرار غلق مدارسهم منذ حوالي 3 أشهر و تفشي وباء فيروس كورونا ، حيث تجمع أزيد من 200 صاحب مدرسة سياقة أمام مديرية النقل لولاية تلمسان، مطالبين بإعادتهم الى نشاطهم ، كونهم لم يعد بإمكانهم تحمل أعباء و مصاريف كراء المحلات و أجور العمال . حيث أكد في ذات السياق المنسق الولائي للإتحاد العام للتجار و الحرفيين الجزائريين السيد نجار العربي أن أصحاب مدارس تعليم السياقة بتلمسان لم يعد بإمكانهم تحمل أعباء و مصاريف المحلات في ظل الوضعية الحالية للحجر الصحي و المنزلي التي تضررت بها هذه الفئة من مدارس تعليم السياقة منذ تطبيق إجراءات الحجر بالولاية . و من جهته أكد رئيس فرع مدارس تعليم السياقة التابع للإتحاد أنه تم تبليغ العديد من المراسلات لدى الجهات المعنية و السلطات على أعلى مستوى على غرار معالي وزير النقل و الأشغال العمومية لفك الحصار و إستئناف عملهم بشكل عادي مع الإلتزام بشروط السلامة و الصحة و التباعد الإجتماعي و تقليص أعداد المتربصين و تخفيض مواعيد الإمتحانات ، إلا أن هذه المراسلات لم تلق أي رد أو صدى . كما أكد هو الآخر رئيس المكتب الولائي للمنظمة الوطنية لمدارس تعليم السياقة بتلمسان أنه نظرا للحجر الصحي و المنزلي جراء تفشي وباء كوفيد 19 و تبعا للتعليمة الوزارية لوزارة النقل فيما يخص المرحلة الصعبة التي تعيشها البلاد كباقي بلدان العالم التي تضررت بها مدارس تعليم السياقة أكد على ضرورة تعويض هذه الفئة فيما يخص كراء المحلات ، أجور الممرنين و الكاتبات و مستحقات مدارس تعليم السياقة بالإضافة إلى الإعفاء من الضرائب لسنة 2020 و إلغاء الإشتراكات للضمان الإجتماعي للعمال الأجراء cnas لمستخدمي مدارس تعليم السياقة لسنة 2020 ، و من جهته ممثل مديرية النقل صرح للأمة العربية أن المديرية إستلمت شكاوي و إرسائيات ممثلي أصحاب مدارس السياقة و وعدت بإيصالها الى الجهات المعنية للفصل في الموضوع و تحديد تاريخ إستئناف نشاط المدارس ، كون المطالب شرعية فمن المفروض الإستجابة و العودة الى النشاط

 براهيمي فتحي

.

Leave a Reply