وهران

أكد على تشكيل لجنة لمتابعة سير أشغال المشاريع المتأخرة : والي وهران يأمر بتنصيب المقاولات لاستئناف أشغال السكن الترقوي المدعم القديم

تعرف العديد من المشاريع السكنية تأخرا في كبيرا في الانجاز لاسيما ما يتعلق بأشغال التهيئة الخارجية و باقي التصاميم والتفاصيل الداخلية الخاصة بالشقق التي تسير بوتيرة بطيئة خاصة بالنسبة لمشاريع السكن الترقوي المدعم في صيغته القديمة وما زاد من تباطؤ الأشغال هو انتشار الوباء ما أدى إلى تعليق عمل المقاولات لغاية رفع الحجر الصحي ونظرا لأهمية قطاع السكن والارتباط بمواعيد تسليم عدد من الوحدات السكنية بناءا على توقعات المشرفين على أشغال عقد والي وهران اجتماعا خصص لتقييم مدى تنفيذ التعليمات التي تم إعطائها خلال الاجتماع الذي عقده نهاية الأسبوع الماضي وكذا تحديد العراقيل. شدد عبد القادر جلاوي على ضرورة احترام أجال إنشاء الأشغال الخاصة بملف السكن الترقوي المدعم القديم الذي يعرف تأخرا في استكمال الأشغال المتبقية ملحا على تسليم الحصص المتبقية لمستحقيها خاصة ما تعلق بحصة مشروع 197سكن و 121 و81 سكن اللذان يشهدان تأخرا كبيرا في إتمام الأشغال حيث أمر والي وهران بتنصيب المقاولات التابعة لديوان الترقية والتسيير العقاري فور استكمال الإجراءات الإدارية و التي ستكون محل زيارة تفقدية لها رفقة مشاريع سكنية من هذه الصيغة والمتواجدة على مستوى منطقة بلقايد مع اتخاذ كافة الإجراءات الإدارية اللازمة ضد المتقاعسين عن إتمام هذه المشاريع السكنية كما تعرف المشاريع السكنية المنجزة في صيغة السكن الاجتماعي التساهمى تماطلا و تأخرا كبيرا في إتمام الأشغال على غرار كل من مشاريع 52 سكن بحي العقيد لطفي و 85 سكن ببلدية الكرمة و كذا مشروع 122 سكن بأرزيو التي أمر بشأنها والي الولاية بمباشرة الآليات و تطبيق الحلول المقترحة أثناء الاجتماع لرفع كل العراقيل الإدارية قصد تمكين المستفيدين من استلام سكناتهم وكذا عقودهم الإدارية. أما فيما يخص السكن الترقوي المدعم بصيغته الجديدة و قصد استدراك التأخر المسجل وجه عبد القادر تعليمات لتشكيل لجنة ولائية مكلفة بمهمة التنسيق و الإشراف بين كافة المتدخلين يشرف عليها الأمين العام الولائي و هذا للرفع من وتيرة الأشغال وإدراك النقائص كما تم توجيه تعليمات فقد تم توجيه تعليمات لمدير التعمير للرفع من وتيرة سير الأشغال على مستوى مشاريع السكنات بصيغة البيع بالإيجار »عدل » واحترام اجال إنهاء الأشغال والتسريع ايضا في اختيار المقاولات المكلفة بإنجاز أشغال التهيئة الخارجية ل 12.000 وحدة سكنية مع تنظيم خرجات ميدانية رسمية و فجائية للأقطاب السكنية للوقوف ع مدى تجسيدى التعليمات . و قد أكد المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي بالولاية على مواصلة عقد اجتماعات لمتابعة سير أشغال مختلف البرامج السكنية بما في ذلك ملف السكن الاجتماعي والتحضير لقوائم المستفيدين من السكن بمن فيهم طالبي السكن بالتنقيط عبر كل بلديات الولاية و التى تم الاتفاق عليها سابقا حسب برنامج زمني للكشف عن القوائم إلى جانب التكفل بقاطني السكن الهش الذين يقطنون داخل عمارات مصنفة ضمن الخانة الحمراء وكذا قاطنى المجمعات الفوضوية التي خضعت للإحصاء سابقا .

ع.منى

Leave a Reply