الحدث

رئيس الجمهورية يقرر منح الفقيدة عائشة باركي وسام الاستحقاق « عشير »

قرر رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون اليوم الاحد منح الفقيدة عائشة باركي، رئيسة الجمعية الجزائرية لمحو الأمية « إقرأ » وسام الاستحقاق من مصف « عشير » تقديرا لمساهماتها الكبيرة في معركة محو الأمية، حسب ما أفاد به بيان مجلس الوزراء.
وجاء في البيان أن رئيس الجمهورية قرر « منح الراحلة عائشة باركي طيب الله ثراها رئيسة الجمعية الجزائرية لمحو الأمية إقرأ وسام الاستحقاق عشير تقديرا لمساهماتها الكبيرة في معركة محو الأمية، لاسيما في أوساط المسنين وخاصة النساء في الأرياف والمدن الداخلية، وأعطى تعليمات لمنح صفة جمعية ذات منفعة عامة+ لجمعية +إقرأ « .
كما أمر الرئيس تبون ب »إعداد قائمة بأسماء الجمعيات المدنية المؤهلة لهذه الصفة على أساس ما قدمته من خدمات للمجتمع عبر التراب الوطني لاسيما تلك التي ظهرت خلال أزمة كوفيد 19 ولعبت دورا كبيرا في جمع التبرعات وتوزيعها على المتضررين وتعزيز التضامن والتراحم بين أبناء الشعب ومساعدة الدولة على التصدي لجائحة كورونا0

 »
عائشة باركي… مسيرة حافلة بالانجازات في مجال محو الأمية وترقية العلم في الجزائر

ويبقى اسم الراحلة عائشة باركي، خالدا في مسار محو الامية ومحاربة الجهل حيث ساهمت هذه المعلمة من خلال جمعية « اقرأ » في محو أمية أكثر من 6ر1مليون شخص على مدى اكثر من ثلاثين عاما.
وقد أمضت عائشة باركي حياتها في محاربة الأمية، التي تعد أبشع ارث تركه الاستعمار الفرنسي في اوساط المجتمع، خاصة لدى الشباب و العنصر النسوي.
فبنضالها وعملها الدؤوب عملت هذه المرأة الاجتماعية التي لا تفارق الابتسامة محياها على غرس حب التعلم لدى كافة الشرائح منها كبار السن، حيث ترأست لعقود جمعية « اقرأ » الوطنية لمحو الامية.

2 Comments

  1. شكرا على المجهود

  2. شكرا على الموضوع

Leave a Reply