دولي

بريطانيا : استقالة وزير على خلفية خرق مستشار جونسون للعزل

Britain's Prime Minister Boris Johnson (C) is greeted by Conservative party candidate for Moray, Douglas Ross (R) as he arrives for a general election campaign visit to Diageo's Roseisle Distillery near Elgin, Scotland, Britain November 7, 2019. Daniel Leal-Olivas/Pool via REUTERS

استقال وزير في الحكومة البريطانية الثلاثاء، لتشكيكه بالتبريرات التي منحها دومينيك كامينغز، مستشار رئيس الوزراء بوريس جونسون، حول خرقه تدابير العزل.
وأوضح وزير الدولة لشؤون اسكوتلندا دوغلاس روس في تغريدة: «لا تزال هناك نقاط من التوضيح (الذي قدمه كامينغز) تثير لدي بعض الشكوك»، وذلك غداة مؤتمر صحافي لكامينغز برر فيه أسباب خرقه للقيود.
من جانبه، دافع وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني مايكل غوف اليوم عن كامينغز، وقال إنه تصرف بطريقة معقولة عندما سافر لشمال إنجلترا خلال إجراءات العزل العام التي فرضت لاحتواء فيروس كورونا المستجد، ووصفه بأنه رجل يتمتع بالنزاهة.
وأضاف فوف، وهو حليف منذ فترة طويلة لكامينغز، أنه لم ينتهك نص الإرشادات الحكومية المتعلق بإجراءات العزل العام، لكنه كان ببساطة يحاول رعاية زوجته وابنه البالغ من العمر 4 سنوات.
وقال غوف لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي): « دومينيك يتفهم بالكامل ما شعر به الناس من قلق لدى انتشار هذه القصة… سيتفهم أغلب الناس أنه كان تحت ضغط وسعى لوضع صحة زوجته وابنه أولاً ».
ونفى رئيس الوزراء البريطاني أمس، أن يكون أي فرد من أعضاء فريقه قد قوض التوجيهات الصحية العامة في مكافحة وباء فيروس كورونا، مضيفاً أنه يأسف بشأن الغضب الذي أثاره كامينغز. وقال جونسون في مؤتمر: « نعم بالطبع، أبدي أسفي بشأن التشوش والغضب والألم الذي يشعر به الناس… هذا هو السبب في أنني أريد أن يفهم الناس حقيقة ما حدث ».

Leave a Reply