دولي

العراق : تدمير خفايا « داعش » في معسكر غربي البلاد

أفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان لها ، الاثنين، بتطهير معسكر استراتيجي، غربي الأنبار التي تشكل ثلث مساحة البلاد غربًا، وتفجير 10 عبوات ناسفة من مخلفات « داعش » الإرهابي.
وأوضحت الخلية أن مفرزة معالجة من سرية هندسة ميدان عمليات الجزيرة، خرجت لغرض الاستمرار بتطهير معسكر « خالد بن الوليد » من العبوات الناسفة التي زرعها عناصر « داعش » الإرهابي، الواقع ما بين قضائي عنه وراوه، غربي الأنبار، غربي البلاد.
وأضافت الخلية أن المفرزة فجرت 10 عبوات ناسفة في المعسكر، دون حادث يذكر، منوهة إلى أن القطعات الأمنية في عمليات « أسود الجزيرة »، تواصل عملياتها بالتزامن مع واجباتها الأخرى.
وفجرت مفارز هندسة ميدان قيادة عمليات الجزيرة، في التاسع من الشهر الجاري، 45 عبوة ناسفة من مخلفات « داعش » الإرهابي، بعد العثور عليها في داخل معسكر « خالد بن الوليد ».
وانطلقت القوات العراقية، صباح الرابع من الشهر الجاري، في عملية سميت بـ »أسود الصحراء » لتفتيش مناطق »وادي حوران، والحسينيات، الكعره اچ2، ووادي الحلكوم » وصولا إلى الحدود الدولية بين العراق، وسوريا، والسعودية.
وأعلن العراق، في ديسمبر 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم « داعش » (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد، معلنا إقامة ما أسماها « الخلافة الإسلامية ».

Leave a Reply