محليات

تيزي وزو : استرجاع أزيد من 500 مليون سنتيم بعد إحباط عملية سطو على مكتب بريد

تمكن عناصر الدرك الوطني بمنطقة تيقزيرت بولاية تيزي وزو من استرجاع مبلغ يفوق 500 مليون سنتيم تم السطو عليها باستعمال سلاح ناري في مكتب بريد بلدية بوجيمة وإلقاء القبض على الشخصين المتورطين في هذه الجريمة، حسب ما أورده اليوم الخميس بيان لهذه الهيئة.
وأوضح ذات المصدر أنه « على إثر تلقي مكالمة هاتفية من أحد المواطنين عن طريق الرقم الأخضر للدرك الوطني (10.55) الأحد الماضي مفادها تعرض مركز بريد بلدية بوجيمة (ولاية تيزي وزو) إلى عملية سطو من طرف شخصين مسلحين، تم على الفور تفعيل مخطط التدخل للوحدات التابعة للكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بتيقزيرت، حيث تمكن أفرادها، وبتعاون وثيق مع المواطنين ولجان القرى بنفس البلدية، من إحباط عملية السطو وإلقاء القبض على الشخصين المتورطين في الجريمة في وقت قصير واسترجاع المبلغ المسروق والذي يفوق 500 مليون سنتيم، اضافة الى السلاح الناري وكذا السيارة التي أظهر التحقيق أنها سرقت صباح نفس اليوم من صاحبها تحت طائلة التهديد لتستخدم في عملية السطو على مركز البريد ».
وتعود وقائع القضية –يضيف ذات المصدر– إلى نفس اليوم في حدود الساعة 08:30 صباحا، حيث « أجهز شخصان على مركز البريد المذكور وكان أحدهما يرتدي لباساً نسائيا ويضع كمامة على وجهه، وقاما بالاستيلاء على المبلغ الموجود بالخزنة تحت التهديد بالسلاح للقابض والعاملين بالمركز.
وأمام بداية توافد المواطنين وبغرض الخروج من هذه الورطة، أطلق أحد منفذي العملية طلقات نارية في السماء لتفريق الجموع ومن ثم ركبا على متن سيارة ولاذا بالفرار ».
غير ان التدخل السريع لأفراد الدرك الوطني –بضيف ذات البيان– « أسفر عن توقيف أحدهما واسترجاع الحقيبة التي تحوي على المبلغ المالي المسروق، إضافة إلى السلاح الناري والمركبة المستخدمين في عملية السطو، في حين أن شريكه، الذي تم تحديد هويته، لاذ بالفرار وسط الأحراش، قبل أن يتم إلقاء القبض عليه هو الآخر في وقت لاحق ».
وبعد استيفاء كافة الإجراءات القانونية، سيتم تقديم الموقوفين أمام الجهات القضائية المختصة بتهم « تكوين جمعية أشرار لغرض الإعداد لجناية والسرقة مع حمل سلاح ظاهر وحيازة أسلحة وذخيرة من الصنف الخامس بدون رخصة ».

Leave a Reply