الحدث

النقابة الوطنية للصيادلة : 30 نوع دواء مفقود بسبب إفلاس المصنعيين

كشف رئيس النقابة الوطنية للصيادلة الخواص مسعود بلعمبري، عن احصاء مصالحه لأكثر من 30 نوع من الأدوية المصنعة محليا مفقودة في السوق الوطنية، بسبب افلاس المصنعيين وعدم قدراتهم على انتاج دواء تكلفة تصنيعه تفوق سعره، داعيا الحكومة لإعادة النظر في اسعار الدواء التي لم تراجع منذ اكثر من عقد » .
وحسب مسعود بلعمبري، فإن العديد من منتجي الأدوية محليا يعانون من صعوبات مالية نتيجة ارتفاع الأعباء الضربية والظروف الاقتصادية والمالية التي تعيشها البلاد، فإرتفاع سعر المواد الاولية لصناعة الأدوية في السوق العالمية وانهيار قيمة الدينار عوامل اثرت بشكل مباشر في انتاج بعض الأنواع المصنعة محليا، حيث تم احصاء اكثر من 30 نوع توقفت المصانع عن انتاجه مؤخرا.
واضاف رئيس النقابة الوطنية للصيادلة الخواص ل : » ايكو الجيريا » أن الجميع يتحدث عن توفير الدواء وتفادي الندرة في السوق الوطنية في الوقت أن الكثير من الأعباء تثقل كاهل المنتج والمستورد على حد سواء مصرحا: “أسعار الدواء لم تعرف مراجعة وليس هناك تغيير في هوامش الربح ولازلنا نسير وفق المرسوم الصادر في فيفري 1998 والإستقرار في هذا القطاع يتطلب مراجعة سعر الدواء
”.وبخصوص وجود ندرة في بعض أنواع أدوية في السوق الوطنية، اكد مسعود بلعمبري الأمر، ارجع السبب الى تأثر السوق العالمية بوباء كورونا مصرحا : » سجلنا نقص في 250 نوع من الدواء منذ بداية الازمة »، ليضيف : » نحن ننتظر الافراج عن رخص استيراد سنة 2020 التي من المنتظر أن تحل الازمة ولو بصفة جزئية ».

Leave a Reply