الحدث

مرموري : إمكانية إنتاج 500 ألف كمامة يوميا من طرف الحرفيين

قال وزير السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي ,حسن مرموري , هذا الخميس من تيبازة أنه يمكن للحرفيين الجزائريين صناعة 500 ألف إلى واحد مليون كمامة في اليوم الواحد.
وأوضح الوزير مرموري, على هامش زيارة عمل قادته رفقة وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات, عبد الرحمان بن بوزيد ووالي تيبازة للاطلاع على بعض ورشات خياطة الكمامات بالولاية, أنه باستطاعة الحرفيين الجزائريين إن يرفعوا قدرات الإنتاج إلى 500 الف وحدة يوميا كمرحلة أولى.
وأبرز أنه في مرحلة ثانية يمكن رفع وتيرة صناعة الأقنعة وسائل الوقاية تدريجيا من قبل الحرفيين إلى 1 مليون وحدة يوميا.

ووصف السيد مرموري قيام حرفيين بتغيير أنشطتهم ب »التحدي » الذي رفع لتغطية حاجيات السوق وذلك بالتنسيق مع عديد القطاعات الأخرى.
وبخصوص موسم الاصطياف, أكد وزير القطاع, أنه يتم التحضير له بصفة عادية مع الأخذ بعين الاعتبار جائحة كورونا التي يبقى كل شيئ متوقف عن تطورها وانتشارها.
وأضاف في هذا السياق أنه في حال قررت السلطات العليا للوطن رفع الحجر تدريجيا, سيتم عرض بروتوكول صحي على اللجنة العلمية لمتابعة تفشي وباء كورونا من أجل المصادقة عليه ثم فرضه على المؤسسات الفندقية والسياحية للتقيد به.
وزار وزيرا السياحة والصحة رفقة والي الولاية, عمر حاج موسى, ورشتين لخياطة الكمامة بكل من بواسماعيل وخميستي أين قدمت شروحات عن سير المبادرة التي يشكل العمل التطوعي جزء كبيرا منها بالنظر إلى العدد الهائل من المتطوعات اللاتي يعملن بمختلف الورشات.

Leave a Reply