دولي

روسيا : أكثر من 10 آلاف إصابة جديدة بالفيروس القاتل

سجلت روسيا الجمعة 10598 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، ليصل العدد الإجمالي للحالات على مستوى البلاد إلى 262843.
وقالت وحدة العمل المعنية بمكافحة كورونا إن 113 شخصا توفوا خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، ليصل العدد الرسمي للوفيات بسبب الفيروس إلى 2418.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، قد أمر يوم 11 ماي، بإنهاء « عطلة العمل » السارية في روسيا منذ أواخر مارس والهادفة إلى تسهيل فرض العزل، وهو ما يمهد لرفع القيود المفروضة بسبب وباء كورونا على نحو تدريجي.
وأعلن بوتن أيضا عن سلسلة مساعدات مالية للعائلات والشركات، خصوصا لهذه الأخيرة عبر إعفاءات ضريبية، وأكد أن روسيا نجحت في تجنّب الأسوأ بفضل العزل ووقف الأنشطة.
وأضاف أن « التجربة في أماكن أخرى من العالم أثبتت أن العبء على أنظمة الصحة كان السبب الرئيسي لارتفاع معدلات الوفيات ».
وتابع « لكنني أكرّر، بتنا مستعدين » مؤكدا أن عدد الأسرة في المستشفيات المجهّزة لاستقبال المصابين بكوفيد-19 ارتفع من 29 ألفا إلى 130 ألفا منذ مارس.
وشدّد أيضا على سياسة إجراء فحوص مكثفة في روسيا مما يسمح وفق قوله، بالكشف عن المصابين الذين لا يُظهرون أي أعراض أو تظهر عليهم أعراض طفيفة، ما يتيح معالجتهم بشكل سريع وعزلهم.
لافروف يرفض اتهامات ميركل لبلاده بالقرصنة
وفي موضوع متصل رفض وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، الجمعة، اتهامات المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل لروسيا بـ »القرصنة ».
وفي شأن آخر، قال لافروف إن السلطات الروسية لا تنوي إخفاء البيانات المتعلقة بمستوى الوفيات في البلاد جراء الإصابة بمرض « كوفيد-19 ».
وشدد لافروف، للصحفيين ردا على سؤال عن إخفاء بيانات الوفيات، « فيما يتعلق بالإحصاءات المتعلقة بالفيروس التاجي، بالعودة إلى جوهر سؤالك، أؤكد لك أن السلطات الروسية ستكون آخر من يرغب في إخفاء الحقيقة. هذه ليست نكتة، هذه حياة الناس واللعب بحياتهم هو أمر مشين. وهو أمر مشين أيضا استخدام هذا كأداة لتشويه سمعة أي دولة ».

Leave a Reply