ثقافة وفنون

الصحافة الالكترونية في ظل التطورات التكنولوجية الراهنة :  » بين مقتضيات الأطر القانونية وضوابط المسؤولية الاجتماعية « 

د/ مصعب بلفار ـ الجزائر ) الجزء الرابع والأخير (

توصيات بين الرقابة القانونية والمسؤولية المهنية :
إننا اليوم بحاجة ملحة لتنظيم حقل الإعلام الإلكتروني عامة والصحافة الالكترونية بشكل خاص في بلادنا، كما يجب استحداث مؤسسات للضبط والمراقبة من أجل السمو والرقي بالإعلام الالكتروني الذي لا يزال قليل الانتشار والاستخدام بالمقارنة مع الدول المتطورة
وعلى ضوء ما سبق ذكره وختاما يمكن الخروج بمجموعة من الاقتراحات :
ـ ضرورة إصدار واقتراح تعديلات قانونية جديدة تساير التطورات الحاصلة في وسائل الإعلام الالكترونية، وذلك لن يتحقق بالرغبة والطموح فحسب، بل بالعمل والتجسيد الفعلي من خلال وضع نصوص تتوافق ومتطلبات طموح وقضايا المجتمع الجزائري.
– الإسراع في إرساء أجهزة ضبط الصحافة الالكترونية خاصة لتجاوز مرحلة الغموض وغياب النصوص المنظمة من جهة، وتحقيقا لواقع صحفي الكتروني فعال ونشيط في سوق الإعلام الوطني والعالمي.
– العمل على نشر ثقافة النقد البناء مع الاستخدام الايجابي للصحافة الالكترونية من طرف القائمين بالإعلام وجمهور القراء المتفاعل معها، بهدف التعاون على إيجاد حلول للقضايا الراهنة المطروحة.
– خلق بيئة سليمة: سياسيا، اقتصاديا، اجتماعيا وخاصة قانونيا بهدف تحقيق إعلام الكتروني حضاري يهتم بقضايا وشؤون المجتمع الجزائري الراهنة
– ضرورة تواجد صحفيين مختصين في الكتابة الإعلامية الالكترونية ومحررين ومادة إعلامية موضوعية وهادفة
– لا بد من وضع تشريعات نموذجية خاصة بالصحافة الالكترونية لتفادي الخلط في المصطلحات خاصة عندما يتعلق الأمر بالتمييز بين مصطلحات الإعلام والاتصال .
– العمل على الموازنة بين الحفاظ على الموروث والخصوصيات الثقافية للجزائر وبين تقديم واحتكاك القطاع السمعي البصري بمثيلاته في الدول العربية والأجنبية.
– ضرورة إنشاء هيئة عليا للصحافة الالكترونية تكون مستقلة إداريا وماليا وتتمتع بالشخصية القانونية يتسنى لها مراقبة كل ما يتعلق أو يدخل في مختلق نشاطات وعمليات المؤسسات السمعية البصرية بمختلف أشكالها .
– السماح بالمبادرات الفردية الخاصة لإنشاء صحف الكترونية عن طريق استثمارات خاصة يكون تحت إشراف دولة وليس تدخلها مع الالتزام بخصوصيات كل دولة واحترام تقاليدها وأعرافها .
– وضع مدونة سلوك خاصة بالمبادئ العامة التي تتعلق بالممارسات الإعلامية حتى يتسنى لمستخدمي الصحافة الالكترونية
و الالتزام بها وعدم الخروج عن قواعدها، سواء بالنسبة لمستخدمي القطاع الذين يعملون تحت إشراف ومراقبة الدولة (القطاع العام)، أو القطاع الخاص بالنسبة للخواص الذين يريدون الاستثمار في هذا القطاع….انتهى

1 Comment

  1. يجي أن تكون ضوابط

Leave a Reply