رياضة

مولودية الجزائر : مجلس الإدارة يدرس اليوم ملف تخفيض الأجور

لم تعد الأندية المحترفة تركز على استئناف المنافسة بقدر ما تفكر في كيفية مجابهة الأزمات المالية التي تضربها في الصميم و إيجاد أفضل السبل للتحضير للموسم المقبل خاصة فيما يتعلق بالانتدابات الصيفية، حيث أن أغلبها بحاجة ماسة لتدعيم صفوفها بلاعبين جدد وهو ما يلزمها توفير الأموال الضرورية لتغطية هذا النقص، فإذا كانت الفرق التي تسهر على تمويلها شركات وطنية كبرى تشتكي من الأزمة المالية فما بل الأندية الأخرى التي لا تزال تسير شؤونها بنفسها و بما يجود به بعض المساهمين الخواص من خلال عمليات السبونسورينغ، هذا الأمر يبقى صداع كبير في رأس رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم خير الدين زطشي المطالب بالتدخل العاجل لتدعيم تلك الأندية ماليا حتى تتمكن من ضمان تحضيرات هادئة للموسم الجديد، وحتى قرار تخفيض الأجور الذي فرض نفسه بقوة لا يبدو أنه قادر على التخفيف من حدة الأزمة المالية التي تعصف تقريبا بكل الأندية دون استثناء وهذا دون إهمال جانب هام في هذه العملية وهو كيفية إقناع اللاعبين بهذا الأمر وهم الذين يمرون بمرحلة حرجة جدا بعد شهرين دون منافسة لاسيما الذين يدينون بأموال كبيرة لإداراتهم، فالمأمورية ليس سهلة بالنسبة لمسؤولي الكرة و حتى لرؤساء الأندية، ولا يبدو أن الخطة التي رسمتها الفاف لمرحلة ما بعد كورونا كافية للحد من تأثير الأزمة و بالتالي فمن الضروري تكثيف الاجتماعات بين كل الأطراف الفاعلة لإثراء النقاش و دراسة كل الاقتراحات الممكنة سواء تم إقرار مواصلة النشاط الرياضي أو تقرر إنهاء الموسم. وفي ذات السياق، أكد رئيس مجلس إدارة مولودية الجزائر عبد الناصر ألماس أن أعضاء المجلس سيعقدون اجتماعا عاجلا صبيحة الاثنين (اليوم) من أجل دراسة الوضع و أهم المستجدات التي تم تسجيلها في ظل جائحة كورونا و العديد من المواضيع الهامة الأخرى، حيث قال في هذا الإطار « سيعقد مجلس الإدارة الاثنين المقبل اجتماعا لمناقشة عدة قضايا تتعلق بأزمة فيروس كورونا المستجد، هذا الاجتماع سيخصص لرسم خارطة طريق المرحلة المقبلة، ومناقشة القرارات التي ستتخذها السلطات بشأن موعد استئناف البطولة »، وأوضح عضو في المجلس بأن الموضوع الأساسي للاجتماع سيكون تخفيض أجور اللاعبين، وأعضاء الجهاز الفني والذي فرضته الأوضاع المتأزمة الحالية و التي بدورها أدخلت النادي في أزمة مالية خانقة، وأكد بأن هذا القرار أصبح أكثر من ضروري لتوفير الأموال اللازمة للانتدابات الصيفية علما بأن المولودية ستفقد خدمات العديد من ركائزها بعدما اتخذوا قرار رحيلهم على غرار درارجة، نقاش، حشود و بورديم وهو ما يعني بأن التعاقد مع لاعبين جدد من المستوى العالي بات أمرا حتميا خاصة وأن الإدارة تريد دخول الموسم المقبل بقوة و تسعى لتحقيق إنجازات محلية و قارية.

العربي. خ

Leave a Reply