دولي

لبنان : الاستعداد للموجة الثانية من وباء القاتل و مجموع الإصابات يبلغ 750

قال وزير الصحة اللبناني، الأربعاء، في مقابلة مع وكالة «سبوتنيك» الروسية، نقلتها وكالة الأنباء الألمانية: « الجانب الروسي بادر قبل أسبوعين إلى عرض تقديم مساعدة عينية لتشخيص الفيروس، وننتظر وصول هذه المساعدات ».
وأكد حسن أن لبنان هو من الدول القليلة التي نجحت في السيطرة على وباء كورونا، لافتاً إلى أن العمل جارٍ حالياً على تأمين الإمكانات والقدرات اللازمة لمواجهة الموجة الثانية. وقال: «وفق المعطيات العالمية، الكل يتحدث عن موجة ثانية، وما فعلناه في المرحلة الأولى هو أننا نجحنا في تسطيح المنحنى الوبائي، بما يمكّننا من تجهيز مستشفياتنا الحكومية التي كانت محرومة من التجهيزات والاهتمام الحكومي نتيجة لتراكمات تعود إلى ثلاثين عاماً، بما يمكّنها من التصدي للوباء». وأضاف: « نحن نحاول كسب الوقت قدر المستطاع، حتى نصل إلى شهر سبتمبر، بحيث نكون مستعدين لكل الاحتمالات، وقد يكون اللقاح تأمّن في هذا الوقت ».

هذا و أعلنت وزراة الصحة اللبنانية، الأربعاء، في تقريرها اليومي المتعلق بتطورات فيروس كورونا المسبب لمرض «كوفيد-19»، أنه تم خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية تسجيل 9 إصابات جديدة بالفيروس ليرتفع العدد الى 750، موضحة أن 7 إصابات هي لمواطنين وافدين من سييراليون، وحالتان لمواطنَين مقيمين إحداهما حالة مخالطة. أما حالات الوفاة فاستقرت عند 25.

وأشارت وزارة الصحة إلى أن عدد حالات الشفاء بلغ 213 حالة.

في سياق متصل، تواصل شركة «طيران الشرق الأوسط» إجلاء المواطنين والمغتربين اللبنانين من الخارج الى لبنان ضمن المرحلة الثانية التي وضعتها الحكومة لإعادة اللبنانين. سوتصل اليوم الى مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خمس رحلات من عمان وأبو ظبي وفرانكفورت وباريس ومونروفيا عاصمة ليبيريا.
أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن أن لبنان تلقى عرضاً روسياً للمساعدة في مواجهة تفشي وباء كورونا، مشيراً إلى أن المسؤولين في انتظار وصول هذه المساعدات الطبية واللوجستية.

Leave a Reply