إقتصاد

سوق العمل الفرنسية : التوقف عن دعم أجور عمال القطاع الخاص تدريجيا

قالت وزيرة العمل الفرنسية مورييل بينيكو، الأربعاء، إن الحكومة لا تعتزم إنهاء برنامج دعم أجور عمال الشركات المتضررة من تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بشكل كامل في وقت واحد.
أضافت الوزيرة أن إنهاء برنامج دعم الأجور بشكل فوري يمكن أن يبدد النجاح الذي حققته فرنسا في تجنب عمليات تسريح واسعة لعمال الشركات كما حدث في دول أخرى مثل الولايات المتحدة.
وأكدت بينيكو أن الحكومة تعتزم بدء إنهاء دعم الأجور اعتبارا من أول جوان المقبل، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.
كانت الحكومة الفرنسية قد أطلقت برنامجا يتيح للشركات منح العاملين الدائمين إجازة بدون أجر على أن تتولى الحكومة دفع الأجر لهؤلاء العاملين، بهدف منع حدوث عمليات تسريح عمالة على نطاق واسع، بسبب تراجع أو توقف نشاط الشركات بسبب القيود والإجراءات المفروضة لمكافحة فيروس كورونا المستجد.
بينما أظهرت بيانات وزارة العمل الفرنسية الصادرة يوم الإثنين الماضي ارتفاع عدد طلبات الحصول على إعانة بطالة والباحثين عن عمل في فرنسا خلال مارس الماضي بوتيرة قياسية على خلفية التدهور الحاد لسوق العمل بفرنسا بسبب إجراءات الإغلاق العام لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وذكرت الوزارة أن عدد طلبات العاطلين المسجلين ارتفع خلال الشهر الماضي بمقدار 246.1 ألف عاطل وهي أكبر زيادة شهرية منذ بدء تسجيل طلبات إعانة البطالة في 1996، بزيادة نسبتها 7.1% عن الشهر السابق.
وأشارت الوزارة إلى ارتفاع كبير في عدد العاملين المؤقتين الذين سجلوا أنفسهم كعاطلين خلال الشهر الماضي.

Leave a Reply