إقتصاد

التجارة الكورية الجنوبية : إطاحة الوباء بالصادرات و ترقب لشبح الانكماش

توقع معهد بحثي خاص، الأحد، انكماش اقتصاد كوريا الجنوبية بنسبة 0.3% هذا العام، وذلك في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد « كوفيد-19 ».

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية أن معهد هيونداي البحثي توقع انكماش الاقتصاد بنسبة 0.9% خلال النصف الأول من العام.

ولكن المعهد توقع نمو الاقتصاد بنسبة 1.4% خلال النصف الثاني، بعد إعلان الحكومة عن حزم تحفيز لإنعاش الاقتصاد.

وكان صندوق النقد الدولي قد توقع انكماش الاقتصاد الكوري الجنوبي بنسبة 1.2% هذا العام، كما توقع بانكماش الاقتصاد العالمي بنسبة 3%.

وكان الاقتصاد الكوري الجنوبي قد انكمش بنسبة 1.4% خلال الربع الأول من هذا العام، فيما تعد أدنى نسبة انكماش ربعية يسجلها الاقتصاد منذ الربع الرابع 2008.

وكان وزير المالية هونج نام كي قد قال الأسبوع الماضي إن تأثير فيروس كورونا على الصادرات الكورية وسوق الوظائف يمكن أن يزداد في الربع الثاني.

وكانت الحكومة قد أعلنت الأسبوع الماضي عن حزمة تحفيز بقيمة 40 تريليون وون (32 مليار دولار) للقطاعات الرئيسية التي ضربها الفيروس، بالإضافة إلى 10 تريليونات وون لحماية الوظائف.

وتراجعت صادرات كوريا الجنوبية بنسبة 27% خلال أول 20 يوما من شهر أبريل الجاري لتصل إلى 21.7 مليار دولار.

ومطلع الشهر الجاري، توقع وزير المالية الكوري الجنوبي هونج نام كي أن تشهد صادرات بلاده مزيدا من التراجع على خلفية التداعيات الاقتصادية لتفشي فيروس كورونا.

وضاعفت كوريا الجنوبية حزمة إنقاذ اقتصادي إلى 100 تريليون وون (80 مليار دولار) لمساعدة الشركات المتأثرة بفيروس كورونا ودعم أسواق الأسهم والسندات الآخذة بالتهاوي.

وتشمل الحزمة 29.1 تريليون وون قروضا إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة و20 تريليون وون لشراء السندات التجارية والأوراق المالية من الشركات التي تواجه أزمة ائتمان.

وتعهد الرئيس الكوري الجنوبي « مون جاي » بدعم الشركات وقال: « سنكفل عدم إفلاس الشركات بسبب صدمات كوفيد-19.. الشركات الطبيعية القادرة على المنافسة لن تغلق أبدا بسبب نقص مؤقت في السيولة ».

Leave a Reply