وهران

مخطط الدرك الوطني لتأمين شهر رمضان تزامنا وجائحة الكورونا : تكثيف التشكيلات الأمنية عبر الطرقات ورفع نشاط الشرطة الاقتصادية

تزامنا وحلول شهر رمضان سطرت المجموعة الإقليمية للدرك الوطني مخطط أمنيا خاص بتأمين المناطق الحضرية والشبه حضرية وكذا شبكة الطرقات الواقعة ضمن إقليم إختصاص الدرك الوطني، حيث تم اتخاذ جميع التدابير و الاجراءات ذات الطابع الوقائي والردعي وذلك من خلال رصد تشكيلات أمنية إضافية تتناسب مع خصوصية شهر رمضان من فرق إقليمية وفرق أمن الطرقات وفصائل الأمن والتدخل لتجسيد تواجد دائم و فعال ومستمر في الميدان لرجال الدرك الوطني وضمان مراقبة فعالة للإقليم وشبكة الطرقات، خاصة وان شهر رمضان تزامن هذا الموسم وجائحة كورونا فيروس وما انجر عنها من الحجر الصحي والمنزلي ومنع حظر التجوال الجزئي كل هذا سيستمر تطبيقه، وهو الامر الذي سيصعب على بعض الاشخاص خاصة بعد نهاية الافطارا، إلا أن التدابير الوقائية تحتم على كل واحد اتباع التعليمات وتفادي التجمعات والزيارات حماية ووقاية من انتقال عدوى الفيروس، هذا و سعيا من مصالح الظرك على مواصلة حماية الأشخاص والممتلكات وتأمين المحيط الذي يتواجد فيه المواطنين وتوفير جو من الطمأنينة والسكينة العمومية، حيث تم تكثيف وتدعيم التشكيلات الموضوعة في الخدمة وتعزيزها ليلا ونهارا، مع وضع ترتيبات أمنية إضافية لضمان المراقبة العامة للإقليم وشبكة الطرقات. لضمان السيولة المرورية وذلك بالتواجد الدائم في الميدان والمراقبة الصارمة للمركبات والأفراد المشبوهين عبر مختلف المناطق وتكثيف العمل الجواري إزاء المواطنين مع مراقبة المحاور والمسالك التي يسلكها المواطنين.
كما تم رفع نشاط مهام الشرطة الإقتصادية، و الفرق الإقليمية للدرك الوطني المنتشرة عبر تراب الولاية وبحكم إنتشارها والتي تقوم بمتابعة ومراقبة المواد ذات الإستهلاك الواسع بالأسواق والمتاجر من حيث وفرتها وسعرها مع رفع تقارير فورية عن أي نقص مسجل أو رفع للأسعار، ترسل إلى الجهات المعنية لإتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.
ب.س

Leave a Reply