دولي

تداعيات وباء « كورونا » عربيا : ارتفاع إصابات كورونا في السودان إلى 107 حالات

أعلنت وزارة الصحة الاتحادية في السودان، الثلاثاء، تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع إجمالي الإصابات بالفيروس في البلاد إلى 107 حالات.

وقالت الوزارة، في بيان صحافي امس حسبما أفادت وكالة الأنباء السودانية (سونا)، إنه لم يتم تسجيل وفيات جديدة ليستقر إجمالي الوفيات حتى تاريخه عند 12 حالة.

وأشارت إلى أن إجمالي الإصابات التي تماثلت للشفاء من الفيروس بلغ ثماني حالات.

وشددت الوزارة على أهمية التزام المواطنين بتطبيق الإرشادات الوقائية والتبليغ الفوري عن حالات الاشتباه.
رئيس الوزراء السوداني يحذر من انفلات السيطرة على « كوفيد ـ 19 »
وكان رئيس وزراء السودان، عبد الله حمدوك،قد اعلن في وقت سابق إن ظهور الكثير من حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد بالبلاد يشير إلى أن انتشار الوباء بلغ مراحل خطرة، وفي غضون ذلك قفزت أعداد المصابين إلى 107، بينها 12 حالة وفاة، وأكثر من 400 حالة اشتباه بمراكز العزل الصحي في انتظار نتائج الفحوص الطبية.

كما دعا حمدوك خلال زيارته المنصة السودانية الموحدة لمواجهة جائحة «كورونا» بالخرطوم أمس، إلى التطبيق الصارم لموجهات وزارة الصحة، وحظر التجوال الشامل باعتباره السبيل الوحيد لمجابهة الجائحة.

وأشار إلى معاناة الشعوب  ودول العالم من وباء «كورونا» التي أرهقتها جائحة «كورونا» على الرغم إمكاناتها الضخمة مقارنة بالسودان،  مضيفاً بأن إجراءات الوقاية التي تتخذها الدولة مع تكاتف الجهود ستمكننا من عبور المحنة. وبحسب تقارير إدارة الأوبئة، فإن أعداد الوفيات تتجاوز 10 في المائة، وهي نسبة عالية مقارنة بأعداد الإصابات ومستويات الوفيات بدول الجوار العربي والأفريقي.

وتزايد القلق لدى السلطات بعد اكتشاف أول إصابة بالمخالطة في مطلع أبريل الحالي، لتعلن وزارة الصحة، دخول البلاد مرحلة الانتشار المجتمعي.

وحذرت وزارة الصحة من أوضاع كارثية قد تؤدي إلى انهيار كامل القطاع الصحي الذي يعاني تدهوراً مريعاً من نقص الكوادر الصحية والأجهزة الطبية وطاقة المستشفيات العامة الاستيعابية في استقبال أعداد كبيرة من المرضى.

وفرضت السلطات السودانية حظر التجوال الشامل في العاصمة الخرطوم التي سجلت أعلى معدلات للإصابة بالمرض، لمدة ثلاثة أسابيع اعتباراً من مطلع الأسبوع الحالي.

Leave a Reply