رياضة

شبيبة القبائل : فيلود يغادر و ملال أمام امتحان صعب

اضطرت إدارة شبيبة القبائل للرضوخ لضغط الشارع بالتضحية بالمدرب الفرنسي هوبرت فيلود بعد اجتماع مطول بين الطرفين في أعقاب الخسارة التي مني بها الفريق أمام اتحاد العاصمة في بولوغين في مباراة متأخرة جعلته يفشل في الارتقاء و الانفراد بالمركز الثالث، حيث ارتأى مسؤولو الشبيبة وضع حد لخدماته بعدما ضيع تقريبا كل الأهداف التي تم الاتفاق عليها من قبل، حيث سجل تراجعا ملحوظا في الرابطة المحترفة الأولى مما يصعب عليه اللحاق بركب المقدمة و المنافسة على اللقب، كما غادر منافسة كأس الجمهورية في الدور 32 على يد أمل عين مليلة فضلا عن اقترابه من مغادرة رابطة أبطال إفريقيا قبل جولتين على نهاية دور المجموعات، حيث أصبح يحتاج لمعجزة حقيقية لبلوغ الدور ربع النهائي، وبالتالي فهي حصيلة سلبية لفيلود كانت كافية لإعلان الطلاق معه، وبالتالي فالمهمة التي تنتظر الرئيس ملال هي البحث عن مدرب جديد يلقى القبول لدى الشارع الذي يغلي ويطالب برحيل الإدارة، فهذه المرحلة جد حساسة وتحتاج لمدرب محنك باستطاعته تجديد الفريق معنويا تحسبا للمرحلة الثانية من البطولة. هذا ويعتبر فيلود المدرب رقم 12 الذي يغادر فريقه منذ بداية الموسم الحالي لتستمر بذلك ظاهرة التضحية بالمدربين حتى حينما يكون رؤساء ومسؤولي الأندية هم السبب الأول في تدني النتائج.

العربي. خ

Leave a Reply