رياضة

الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم 2019 : بلومي يزور مصر لأول مرة منذ 30 سنة بدعوة من الكاف

يعود النجم الجزائري السابق لخضر بلومي إلى مصر بعد 30 سنة من الحادثة التي كلفته عدم مغادرة التراب الوطني لسنوات طويلة، حيث سيكون من بين ضيوف شرف الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم (كاف) في حفل توزيع جوائزها على أفضل اللاعبين والفرق القارية خلال سنة 2019 والمقرر ليوم الأربعاء بالقاهرة.

وصرح بلومي لوأج في هذا الصدد قائلا : « تلقيت دعوة من الكاف لحضور حفلها السنوي وسألبي الدعوة بكل سرور .وتعود حيثيات الحادثة التي أرقت صانع ألعاب المنتخب الوطني سابقا إلى عام 1989 عندما واجه  »الخضر » نظراءهم المصريين في إياب الدور التصفوي الأخير لتصفيات كأس العالم 1990، وهي المواجهة التي انتهت بإقصاء الجزائر ليتعرض بعد اللقاء طبيب المنتخب المصري إلى إصابة على مستوى العين اتهم بعدها بلومي بكونه المعتدي.
وتم اقتياد ابن معسكر يومها إلى مركز الشرطة بالقاهرة للاستماع لأقواله وغادر بعدها إلى الجزائر لكن القضاء المصري حكم عليه بالسجن خمس سنوات غيابيا مع إصدار حكم دولي بالقبض عليه من طرف شرطة الحدود الدولية، الأمر الذي منعه من مغادرة التراب الوطني لسنوات طويلة.وانتظر النجم الدولي السابق، الذي ظل ينادي ببراءته، إلى غاية 1989 كي ينزاح عنه  »الكابوس » بعد إلغاء قرار القبض الدولي ضده، ما سمح له بالسفر إلى الخارج مجددا.
وأضاف المتحدث في هذا الشأن « أكيد أن عودتي إلى مصر بعد كل هذه السنوات ستكون مفعمة بالمشاعر الجياشة. إنه بلد كبير لدي فيه أصدقاء كثيرون من لاعبين قدامى وصحفيين اتصل بعضهم بي للترحيب بي مجددا في مصر وهو ما أسعدني كثيرا ».
وتابع بقوله: « أعيد وأذكر أنني بريء من التهمة التي وجهت لي آنذاك، وعليه سأزور مصر بضمير مرتاح. على كل حال، أنا طويت صفحة الماضي رغم مرارة الألم الذي سببته لي، وأنا الآن فتحت صفحة جديدة ».وجاءت دعوة بلومي لكونه يعد أحد نجوم الكرة القارية السابقين الذين توجوا بالكرة الذهبية التي نالها عام 1981، حيث ستكون الفرصة أمامه أيضا للمشاركة يوم الثلاثاء في مباراة استعراضية تضم كوكبة من اللاعبين السابقين الذين تركوا بصماتهم في الملاعب القارية، حسبه.
وفي اليوم الموالي يحضر بلومي لحفل توزيع الجوائز، سيما جائزة أفضل لاعب إفريقي لعام 1990 و التي يتنافس عليها الجزائري رياض محرز (مانشستر سيتي/انجلترا) إلى جانب السنغالي ساديو ماني و المصري محمد صلاح و كلاهما ينشطان في نادي ليفربول الانجليزي.و بخصوص توقعاته حول الفائز بالكرة الذهبية، قال بلومي صاحب 100 مشاركة دولية مع المنتخب الوطني سجل خلالها 27 هدفا، بأنه يأمل « بطبيعة الحال تتويج محرز » مؤكدا في الوقت نفسه أن اللاعبين الثلاثة « يستحقون الجائزة بالنظر غلى ما قدموه طوال العام المنصرم ».

Leave a Reply