الحدث

شركة استغلال وتسيير المحطات البرية : الجزائر تسجل 73 مليون مسافر عبر محطات النقل البري سنة 2019

قارب عدد المسافرين الذين تنقلوا عبر محطات النقل البري بالجزائر 73 مليون مسافرا خلال السنة المنصرمة 2019 ، حسبما أوضحه بالجزائر العاصمة الرئيس المدير العام لشركة استغلال وتسيير المحطات البرية للجزائر (سوغرال).

وأوضح السيد عز الدين بوشهيدة ، أن عدد المسافرين الذين تنقلوا عبر شبكة محطات النقل البري التي تشرف شركة سوغرال على تسييرها (أزيد من 80 محطة) موزعة عبر مختلف ولايات الوطن قارب 73 مليون مسافر خلال سنة 2019 مقابل تسجيل 71 مليون مسافر سنة 2018.
وذكر نفس المسؤول أنه تم خلال سنة 2019 استلام العديد من المحطات البرية الجديدة على المستوى الوطني على غرار محطات رقان بولاية أدرار، أم البواقي، تيارت، الأغواط، برج بوعريريج ، سبدو (تلمسان)، عين أمناس (إليزي) وتم تجهيزها بكل الوسائل والخدمات، مشيرا أن نسبة التقدم في عملية تجهيز هذه الهياكل الجديدة بالكاميرات لتأمين المسافرين وأمتعتهم تجاوزت 40 بالمائة.
وذكر المتحدث فيما يخص المحطات البرية التي ستدخل حيز الخدمة خلال السداسي الأول من السنة الجارية، وهي في طور الإنجاز حاليا، تشمل كل من محطات غرداية وتقرت و قالمة وكذا أوقروت وأولف (أدرار).وستسمح هذه الهياكل، التي تأتي لتدعيم قطاع النقل بالولايات المشار إليها، في فتح مناصب شغل دائمة بمعدل 60 عامل لكل محطة بالإضافة إلى مناصب عمل غير مباشرة.
وأشار السيد بوشهيدة أن الوزارة الوصية تحرص على تجهيز هذه المحطات الجديدة المنجزة وفق معايير عالمية بكافة المرافق لضمان تقديم أفضل الخدمات للمسافرين، فضلا عن ايلاء أهمية بالغة لضمان أمنهم و سلامتهم من خلال تجهيز هذه الهياكل الجديدة بكاميرات مراقبة عالية الجودة.
وأفاد المصدر أنه تم تخصيص عبر العديد من المحطات البرية مراقد سيتم تعميمها لاحقا لفائدة سائقي المسافات الطويلة للسماح لسائقي الخطوط ذات المسافات الطويلة أخذ مزيد من الراحة لإكمال رحلاتهم حفاظا على سلامة المسافرين، كما أنه يتم إجبارهم على تخصيص سائق ثاني للقيادة خلال الرحلات لكل خط يتراوح ما بين 300 كلم و 600 كلم تفاديا لحوادث المرور التي يشكل العنصر البشري المتسبب الأول فيها.
من جهة أخرى أكد أن حالات السرقة والاعتداءات على مستوى المحطة البرية الخروبة بالجزائر العاصمة تراجعت مقارنة مع السنوات الماضية وذلك بفضل تدعيم فرق أعوان امن المؤسسة (أزيد من600 عون) وكذا يقظة أعوان الأمن العمومي وتعرف المحطة يوميا توافد أكثر من 22 ألف مسافر وأكثر من 30 ألف مسافر خلال المناسبات الدينية والوطنية والمواعيد الرياضية.
وفي ذات الشأن أشار إلى تكوين « سوغرال » لمستخدميها (3000 عامل) في مختلف التخصصات نظرا لأهمية العنصر البشري في النهوض بهذه المؤسسة التي تطمح إلى تحقيق أفضل خدمة عمومية إلى جانب تخصيص قريبا دورات تكوينية لفائدة أعوان أمن المؤسسة للرفع من جاهزية التدخل الاحترافي وذلك بإشراف من المديرية العامة للحماية الوطنية.وذكر في ذات الصدد إلى تنظيم حملات تحسيسية دورية بالتنسيق مع المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة للحماية المدنية المندرجة في إطار الحملات الوطنية للوقاية من حوادث المرور حيث يستفيد سائقي الحافلات وسيارات الأجرة من نصائح وإرشادات تخص السلامة المرورية وضرورة الابتعاد عن الإرهاق والتعب اللذين يؤثران سلبا على السياقة.

Leave a Reply