وهران

كانوا على متن 3 زوارق : إفشال محاولة الإبحار السري ل38 حراقا من بينهم 5 نساء و 4 قصر بعين الترك وأرزيو

أحبط صباح أول امس عناصر خفر السواحل التابعين للمجموعة الإقليمية لحراس السواحل بوهران محاولة الإبحار السري ل 38 حراقا من بينهم 5 نسوة و 07 قصر و كذا رعيتين من جنسية مغربية بعرض سواحل عين الترك و أرزيو و ذلك على دفعات كانوا يحاولون بلوغ السواحل الاسبانية حسب ما كشفت عنه مصادر أمنية.
و حسب المعطيات المتوفرة فان عملية توقيف الحراقة تمت بعد أن رصدت الوحدة العائمة لخفر السواحل زورق مطاطي اسود اللون يبلغ طوله 5.20 متر و ذلك على بعد 8 ميل بحري شمال سواحل رأس فالكون و على متنه 15 مهاجرا سريا من بينهم سيدة و 4 قصر في حين نجح أفراد الوحدة العائمة لحرس السواحل من اعتراض زورق نصف صلب مزود بمحرك 90 حصان بخاري تم رصده على بعد واحد ميل بحري شمال رأس فالكون و على متنه 11 حراقا من بينهم 3 نساء و طفل رضيع فيما اعترضت الباخرة « 336 » التابعة لحرس السواحل بأرزيو من اعتراض قارب نزهة أخر على متنه 12 شخص يحاول الهجرة غير الشرعية من بينهم سيدة و قاصرين و رعيتين مغربيتين .
كما توصلت التحريات الأمنية الأولية بعد تسجيل خلال 24 ساعة الماضية إفشال 7 محاولات للحرقة و توقيف أكثر من 102 مهاجرا سريا عن تزايد في عدد شبكات تهريب البشر في الآونة الاخيرة على طول الشواطئ الغربية للولاية و على رأسهم شاطئ سان روك و شاطئ الجنة و كذا المنظر الجميل و الشاطئ الصغير بالإضافة إلى شاطئ الكثبان و هذا في الوقت الذي عادت فيه من جديد ظاهرة الحرقة بقوة إلى الواجهة بعد ما صنعت الحدث هذه الأسابيع حيث كشفت تقارير أمنية عن إحباط عدة محاولات للإبحار السري التي تشهدها عديد الشواطئ وتشير تلك التقارير ان نشاط عصابات الحرقة انتشرت الى مناطق جديدة ليبقى السؤال مطروح حول من يقف وراء هذه الظاهرة التي تنتهي رحالاتها بفقدان أو موت أشخاص.

ع.منى

Leave a Reply