رياضة

حصيلة 2019 : أرقام استثنائية وأحداث بارزة في كرة القدم عالمياً

شهد العام 2019 العديد من الأحداث الرياضية المهمة على مستوى كرة القدم، من خلال انفراد ليونيل ميسي بجائزة الكرة الذهبية، ومن ثم عودة المدرب لويس إنريكي إلى قيادة المنتخب الإسباني بعدما عاش أسوأ أيام حياته بوفاة ابنته، لذا سنسلط هنا الضوء على أبرز هذه الأحداث حسب التقرير الذي أعدته صحيفة « موندو ديبورتيفو » الإسبانية…

رقم ميسي القياسي

ميسي اختتم العام بحصد الكرة الذهبية السادسة، الأمر الذي بات يميزه كأفضل لاعب في العالم، بعد منافسة من غريمة كريستيانو رونالدو، والهولندي فيرجيل فان ديك، ليضيفها لجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم « فيفا » لأفضل لاعب في العالم.

تأجيل الكلاسيكو

وأخيراً تم خوض لقاء الكلاسيكو في 18 ديسمبر ، الذي كان من المقرر أن يقام في 26 أكتوبر/تشرين الأول، لكن تم تأجيلها خوفًا من المظاهرات، وتم خوض المواجهة مع احتجاجات رافقت اللقاء الذي شهد أحداثاً داخل وخارج أرضية المعلب.

لقب اليورو

توجت إسبانيا بلقب بطولة أوروبا لأقل من 21 عامًا وفي بطولة تحت 19 عامًا، ما يؤكد المسار الصحيح لكرة القدم التكوينية الإسبانية، وضمان جيل ذهبي يقود كرة « لاروخا » في السنوات القادمة.

تألق أسباس

سجل النجم أسباس 61 هدفًا في المواسم الثلاثة الأخيرة في الدوري مع فريقه سيلتا فيغو، ليتوج بجائزة « زارا » لأفضل هداف إسباني، بعدما أحرز 19 هدفًا في موسم 2017-2018 و22 في 2018-2019، و20 في 2019-2020.

بصمة كلوب

أعاد المدرب المتألق يورغن كلوب فريق ليفربول إلى العرش القاري بدوري الأبطال في النهائي الإنكليزي الذي لعب في مدريد ضد توتنهام، إضافة إلى حصد أول كأس عالم للأندية ضد فلامينغو البرازيلي، مع تصدره مسابقة الدوري بفارق كبير عن أقرب المنافسين، الأمر الذي يقرب « الريدز » من لقب البريميرليغ لأول مرة منذ عام 1990.

عودة إنريكي

أثارت عودة إنريكي لقيادة المنتخب الإسباني أزمة مع المدير الفني روبرت مورينو، الذي رافق مدرب برشلونة السابق لمدة 10 سنوات، في الوقت الذي كان فيه إنريكي قد ترك منصبه لمرافقة ابنته التي توفيت بعد معاناة مع المرض.

إقالة غارسيا

أقال نادي فالنسيا الإسباني مدربه مارسيلينو غارسيا، قبيل انطلاق منافسات مسابقة دوري أبطال أوروبا، رغم قيادته الفريق للمسابقة الأوروبية بموسمين متتاليين، وحصد لقب كأس ملك إسبانيا في الموسم الماضي.

نيمار يخطف الأضواء

أحد نجوم عام 2019، من خلال تكرر إصاباته، والفوضى خارج الملعب، ورغبته بمغادرة باريس سان جيرمان والعودة لبرشلونة، على أي حال تصدر نيمار المشهد في أكثر من مناسبة، لكن أغلبها كان خارج المستطيل الأخضر.

بيل يثير الجدل

علم ويلز، الذي حمله بيل للاحتفال بتأهل بلاده للمرة الثانية لأمم أوروبا، أثار الكثير من الجدل، بعدما كتب عليه: « ويلز، غولف، مدريد » بهذا الترتيب، الأمر الذي أثار غضب جماهير « الميرنغي » على لاعبها، وهو الأمرر الذي ربما سيعجل رحيله في نهاية الموسم الحالي.

كوالياريلا

تمكن مهاجم سامبدوريا البالغ من العمر 36 عامًا، من إحباط المحاولة الأولى لكريستيانو رونالدو لخطف لقب أفضل هداف في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، بعد حصده للقب برصيد 26 هدفاً.

روبياليس

يرافق مسيرة لويس روبياليس الجدل منذ وصوله إلى رئاسة الاتحاد الإسباني في عام 2018، وكان آخرها قرار نقل كأس السوبر الإسبانية إلى السعودية، وما رافقه من أزمة كبيرة خصوصاً على مستوى الأندية الـ4، ريال مدريد وبرشلونة وفالنسيا وأتلتيكو مدريد.

رقم راموس

أصبح قائد فريق ريال مدريد أكثر لاعب في تاريخ منتخب إسبانيا مشاركة مع الفريق الأول بعدما ارتدى القميص الأحمر في 170 مباراة، متخطياً رقم أسطورة الحراسة إيكر كاسياس الذي خاض 167 لقاء دولياً.

فاتي يدخل تاريخ الأبطال

أصبح أنسو فاتي موهبة برشلونة، وفي 10 ديسمبر أصغر لاعب يسجل هدفًا في تاريخ دوري الأبطال بـ17 عامًا و40 يومًا خلال لقاء الفريق الكتالوني مع إنتر ميلان في ختام دور المجموعات.

زيدان يعود لقيادة الملكي

عاد المدرب الفرنسي إلى قيادة ريال مدريد يوم 11 مارس لتعويض سانتياغو سولاري، لينجح الفريق الملكي في استعادة السكة الصحيحة لكن مع نقص واضح على مستوى التهديف، وهو الأمر الذي لازم الفريق منذ رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

Leave a Reply