دولي

ساحل العاج : المعارضة تندد بأمر اعتقال ضد مرشح رئاسي

نددت المعارضة في ساحل العاج بأمر اعتقال جديد صدر ضد مرشح الرئاسة جيوم سورو، متهمة السلطات بمحاولة تخويفها قبل الانتخابات التي تُجرى العام المقبل. وقال ممثل للادعاء العام إن سورو، وهو قائد سابق للمتمردين، قد يواجه السجن مدى الحياة بسبب مزاعم عن تخطيطه لقلب نظام الحكم. وعلى الرغم من أن مكانه غير معروف فمن المعتقد أن سورو موجود في أوروبا، وقد تم اعتقال أكثر من 15 شخصا من القريبين منه في إطار تحقيق.وقال السياسي جنونزي أوتارا، عضو تحالف المصالحة والديمقراطية والسلام، الذي يضم 21 حزبا معارضا بما في ذلك حزب سورو، خلال مؤتمر صحفي، إن « هذه الإجراءات تعد محاولات لإسكات كل انتقادات المعارضة للحكومة عندما يتعين علينا مناقشة كيفية تنظيم انتخابات 2020 ». وزادت القضية من التوتر قبيل انتخابات أكتوبر 2020 التي ينظر إليها على أنها اختبار لاستقرار ساحل العاج بعد حربين أهليتين منذ مطلع القرن.
وفي بيان بشأن القضية، أدانت الحكومة « الخطوات غير المقبولة لإعادة مجتمع ساحل العاج إلى الماضي الأليم للأزمات الاجتماعية السياسية المختلفة التي عرفتها البلاد ». وأعيد انتخاب الرئيس الحسن واتارا في 2015 ولكن لم يتضح ما إذا كان سيسعى للفوز بفترة ثالثة، ما أدى لتفاقم الغموض بشأن الانتخابات في ساحل العاج أكبر منتج للكاكاو في العالم.ويحظى سورو بولاء كثيرين من قادة التمرد السابقين الذين يشغلون مناصب رفيعة بالجيش، إذ عمل رئيسا للجمعية الوطنية لعدة سنوات ولكنه اختلف بعد ذلك مع واتارا

Leave a Reply