رياضة

حليلوزيتش يكشف الفرق بين محرز عام 2014 و2019

عاد المدير الفني الحالي لمنتخب المغرب، وحيد حليلوزيتش، للإشادة مُجدداً بالنجم الجزائري ولاعب نادي مانشستر سيتي رياض محرز، الذي كان المدرب البوسني أول من أعطاه الفرصة مع منتخب « محاربي الصحراء » عام 2014.وكان محرز خلال تلك الفترة يلعب في نادي ليستر سيتي بدوري الدرجة الأولى الإنكليزية « التشامبيون شيب »، لكن وحيد حليلوزيتش لم يتردد في ضمه إلى منتخب الجزائر من أجل المشاركة معه في بطولة كأس العالم بالبرازيل.
وامتدح حليلوزيتش في تصريحات نقلها موقع « أفريكا سبور » التطور الذي اكتسبه رياض محرز ونجاحه الكبير، سواء مع فريقه السابق ليستر سيتي الذي قاده إلى التتويج بلقب « البريمير ليغ » أو حتى مع فريقه الحالي مانشستر سيتي.ويقول حليلوزيتش في تصريحاته: « أنا سعيد للمستوى الذي وصل إليه رياض محرز، لقد تعرضت للكثير من الانتقادات عندما قررت استدعاءه إلى المنتخب الجزائري للمشاركة في مونديال 2014 ».وتابع: « هو يملك مهارات فردية استثنائية، وهي موهبة يملكها بالفطرة. والآن لقد تمكن من اكتساب المستوى البدني والقوة التي سمحت له بأن يصبح أفضل لاعبي العالم، ومعترفاً به في الساحة العالمية ».
ولعب محرز تحت إشراف وحيد حليلوزيتش ثلاث مباريات فقط بقميص المنتخب الجزائري، حيث كانت البداية مباراتين وديتين ضد كل من أرمينيا ورومانيا، تحضيراً لبطولة كأس العالم، ثم المباراة الافتتاحية لمنتخب « المحاربين » في المسابقة ضد بلجيكا، التي دخلها أساسياً، قبل أن يغيب عن المباريات الباقية لخيارات فنية.

Leave a Reply