وهران

بمشاركة أكثر من 70 حرفيا : افتتاح الصالون الوطني للصناعة التقليدية

افتتحت يوم الخميس بمركز الاتفاقيات « محمد بن أحمد » لوهران الطبعة السابعة للصالون الوطني للصناعة التقليدية بمشاركة زهاء 75 حرفيا من 17 ولاية.وتعد هذه التظاهرة التي أصبحت تقليدا سنويا بمثابة واجهة حقيقية للتعريف بالمنتجات التقليدية و الفنية التي تعتبر تراثا ثقافيا وحضاريا أصيلا، حسبما أبرزه لوأج رئيس غرفة الصناعة التقليدية والحرف لوهران.ويشكل هذا الموعد الذي يتواصل إلى غاية 2 يناير القادم سانحة لخلق جسور التواصل بين الحرفيين وحركية في مجال تبادل الخبرات و المهارات بين الحرفيين كما أضاف عمر جودي.
كما يرتقب بالمناسبة إبرام اتفاقيات مع حرفيين معلمين في مجال صناعتي الحلي التقليدية و النحاس لتكوين الحرفين في هذين الاختصاصين من أجل ديمومة هذه المهن كما أشار إليه ذات المصدر.ويتيح هذا الصالون الذي يتزامن مع عطلة الشتوية، للحرفيين تسويق منتجاتهم و كذا تحفيزهم على بذل المزيد من المجهودات للارتقاء بالصناعة التقليدية وتحسين جودة المنتوج و جعله في متناول الجميع و بأسعار تنافسية حسبما ذكره مدير غرفة الصناعة التقليدية و الحرف لوهران.وبمناسبة العطلة الشتوية تم برمجة ورشات حية لفائدة الأطفال في مجالات الرسم على الخشب و الزجاج و الطين بغية تشجيع الصغار على حب الحرف التقليدية وغرس لديهم المحافظة على التراث الجزائري كما أضاف مهتار ثاني.ويعرض في هذا الصالون المنظم من طرف غرفة الصناعة التقليدية و الحرف لوهران بالتنسيق مع المديرية الولائية للسياحة و الصناعة التقليدية منتجات من الخشب و الخيزران و النحاس و السراميك و الطين و الجلود و الحلي و الألبسة التقليدية و التحف الفنية التزينية و لوازم الرضع و الزرابي التقليدية وغيرها.وبالمناسبة تم تخصيص حيزا كبيرا للمنتجات الغذائية المحلية منها العسل و المربى و الحلويات فضلا عن مواد التجميل و صناعة الصابون التقليدي.

Leave a Reply