دولي

البرازيل : الرئيس عانى من فقدان مؤقت للذاكرة بعد سقوطه

فقد الرئيس البرازيلي غايير بولسونارو ذاكرته بشكل مؤقت بعد أن سقط أرضاً إثر زلة قدم وصدم رأسه في القصر الرئاسي، بحسب ما قال في مقابلة .وتعثر الرئيس البالغ من العمر 64 عاماً مساء (الاثنين) في حمام قصر الفورادا الرئاسي، وهي الانتكاسة الصحية الثالثة للرئيس الذي أصيب بطعنة سكين خلال حملته الرئاسية عام 2018 ما زال يعاني من آثارها حتى الآن.وقال بولسونارو في مقابلة عبر الهاتف مع قناة باند التلفزيونية حول حادث تعثره وسقوطه: « في تلك اللحظة، فقدت ذاكرتي ».وأضاف: « في اليوم التالي، هذا الصباح، تمكنت من استعادة أشياء كثيرة والآن أنا بخير »، متابعاً: « على سبيل المثال لم يكن باستطاعتي تذكر ما الذي فعلته في اليوم السابق. وقال مكتب بولسونارو في بيان إن الرئيس أمضى الليلة في مستشفى القوات المسلحة في برازيليا تحت المراقبة، وتم السماح له بالخروج الثلاثاء مع « توصية بأن يخلد للراحة ».وأضاف البيان أن صور الأشعة لجمجمته أظهرت عدم وجود أي إصابة.

Leave a Reply