وهران

بعد تعطل الجهاز القديم منذ قرابة السنتين : مصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية بالمستشفى الجامعي تتدعم بجهاز سكانير جديد قريبا

ستستفيد مصلحة الإستعجالات الطبية الجراحية بالمستشفى الجامعي الدكتور بن زرجب بوهران خلال السنة المقبلة من جهاز الكشف بالرنين المغنطيسي « سكانير » جديد بتقنيات حديثة و جد متطورة و هذا بعد توقف الجهاز القديم عن العمل منذ قرابة السنتين حيث سيتم الإعلان عن مناقصة وطنية لاقتناء السكانير الجديد مع بدابة 2020.
كشف المكلف بالإعلام بالمستشفى الجامعي أن دفتر الشروع الخاص بمناقصة اقتناء جهاز سكانير جديد لفائدة مرضى مصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية على وشك الانتهاء منه حيث سيتم الاعلان عن مناقصة وطنية مع بداية السنة المقبلة لاختيار المؤسسة التي ستقوم باقتناءه و هذا بعد أن تم مراسلة الوزارة الوصية بخصوص توضيح وضعية الجهاز القديم العاطل عن التشغيل حيث خصصت غلاف مالي لإقتناء الجهاز الذي سيكون بمواصفات متطورة و ذو جودة عالية موضحا أن السكانير القديم كان يتعرض دوما لأعطاب متكررة تضاهي تكلفة صيانتها مبلغ شراء جهاز سكانير جديد مضيفا أن الجهاز القديم كان يقوم بفحص عدد كبير من مرضى الاستعجالات يفوق طاقة استيعابه ما جعله يتعرض لأعطاب هذا إلى جانب قدمه حيث تم اقتناءه منذ سنة 2008 و هو ما استدعى تحويل المرضى إلى مصلحة الأشعة المركزية .
يحدث هذا في الوقت الذي تشهد فيه مصلحة الأشعة المركزية بذات المستشفى حالة من الضغط جراء توافد عشرات المرضى سواء الحالات الاستعجالية و كذا المقيمين بالمستشفى لإجراء الكشف بالرنين المغنطيسي « السكانير » حيث دفع تعطل هذا الجهاز بمصلحة الاستعجالات الطبية و الجراحية بمسؤولي المستشفى إلى تحويل المرضى نحو المصلحة المركزية للأشعة قبل أن تتعطل بدورها بسبب العدد الكبير من الحالات المتكفل بها.
ع.منى

Leave a Reply