رياضة

بطولة فرنسا للسباحة في الحوض الصغير : « عناصرنا حصدت نتائج إيجابية عموما »

اعتبر مدير المنتخبات الوطنية للاتحادية الجزائرية للسباحة, لمين بن عبد الرحمان, نتائج السباحين الجزائريين في بطولة فرنسا بالحوض الصغير (25 مترا), « إيجابية على العموم », بفضل تحقيقهم ميداليتين برونزيتين وتحطيم ثلاثة أرقام قياسية وطنية.و اختتمت البطولة الفرنسية للسباحة 2019 التي أقيمت بمدينة أنجي, سهرة الأحد, بعد أربعة أيام من التنافس (12-15 ديسمبر).
وكانت البداية يوم الخميس الفارط مع السباح المختص في السباقات السريعة, أسامة سحنون, الذي تحصل على الميدالية البرونزية للنهائي « أ » 100 متر فراشة بزمن (51 ثا 67 ج), ليضيف ابن مدينة قسنطينة (27 سنة), ميداليته الثانية, سهرة الأحد بنيله برونزية النهائي « أ » لسباق 100 متر سباحة حرة بتوقيت (47 ثا 43 ج).بالمقابل, اكتفى سباح نادي مرسيليا بالصف الخامس للنهائي « أ » لسباق 50 متر سباحة حرة (21 ثا 74 ج), ناهيك عن المرتبة الأولى للنهائي « ب » لتخصص 50 متر فراشة (23 ثا 72 ج), علما أن سحنون هو صاحب الأرقام القياسية الوطنية للتخصصات التي شارك فيها.وفي حديث مع « واج », صرح بن عبد الرحمان قائلا : « تمكن سحنون من حصد ميداليتين برونزيتين في 100 متر فراشة و 100 متر سباحة حرة على التوالي وهذه نتيجة إيجابية, مع أزمنة محترمة بالنظر لتواجدنا في بداية الموسم الرياضي ».وخلال نفس البطولة, حقق السباح الدولي رمزي شوشار, الناشط بنادي سانت رافاييل, نتائج مرضية بتحطيمه رقمين قياسيين جزائريين في تخصصي 200 متر على الصدر و 400 متر أربع سباحات.
وأضاف مدير المنتخبات الوطنية في هذا الصدد : « سجلنا ثلاثة أرقام قياسية جزائرية جديدة بفضل البطل رمزي شوشار, إثر تمكنه من تحطيم الرقم القياسي لسباق 400 متر أربع سباحات على مرتين في نفس اليوم. إضافة إلى الرقم القياسي لتخصص 200 متر على الصدر. وهي نتيجة جد مرضية ومؤشر إيجابي لبقية الموسم ».

و احتل شوشار (22 سنة) المرتبة الأولى للنهائي « ب » لسباق 400 متر أربع سباحات بتوقيت يعد رقما قياسيا (4 د 13 ثا 09 ج), كما سبق له تحسينه مرة أولى خلال التصفيات الصباحية بواقع (4 د 15 ثا 06 ج), حيث كان الرقم السابق بحوزته (4 د 16 ثا 59 ج) منذ بطولة الجزائر المفتوحة بالحوض الصغير, شهر فبراير-2019.وتابع التقني تقييمه لمشاركة بقية العناصر الجزائرية ببطولة فرنسا قائلا : « علينا أيضا ذكر الأزمنة الحسنة التي حققتها السباحة ماجدة شيباراكة في سباقات 200 و 400 و 800 متر سباحة حرة, فضلا عن المشاركة الإيجابية للسباح نزيم بن بارة في السباقات السريعة وكذا 50 و 100 متر على الظهر ».
« على العموم النتائج المحققة من طرف أغلبية عناصرنا الدولية تعتبر إيجابية, وهي مؤشر إيجابي لبقية منافسات الموسم التي نهدف من خلالها لتأهيل أكبر عدد من السباحين إلى موعد الألعاب الأولمبية بطوكيو-2020 », ختم لمين بن عبد الرحمان يقول.للتذكير أن البطولة الفرنسية المفتوحة للسباحة شهدت مشاركة ستة سباحين دوليين جزائريين بألوان أندية فرنسية مختلفة وهم : أسامة سحنون, رمزي شوشار, نزيم بن

Leave a Reply