رياضة

بطولة ألمانيا : مونشنغلادباخ يتطلع لخدمة من دورتموند من أجل استعادة الصدارة

يتطلع بوروسيا مونشنغلادباخ لاستعادة الصدارة من لايبزيغ حين يحل الأخير ضيفا على بوروسيا دورتموند الثلاثاء في قمة المرحلة السادسة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.وتنازل مونشنغلادباخ عن الصدارة بخسارته القاتلة الأحد أمام فولفسبورغ 1-2، ليصبح متخلفا بفارق نقطتين عن لايبزيغ الذي يعتبر الأفضل حاليا في ألمانيا بعد أن حقق السبت على حساب فورتونا دوسلدوف (3-صفر) فوزه السادس تواليا من دون أن يتلقى أي هزيمة في مبارياته العشرة الأخيرة، بينها ثلاث في مسابقة دوري الأبطال التي بلغ دورها ثمن النهائي للمرة الأولى في تاريخه.
وترتدي مواجهة اليوم الثلاثاء على ملعب « سيغنال إيدونا بارك » أهمية بالغة لدورتموند أيضا، إذ يحتل فريق المدرب السويسري لوسيان فافر المركز الثالث بفارق 4 نقاط عن ضيفه لايبزيغ قبل مرحلتين على انتهاء الذهاب والدخول في العطلة الشتوية التقليدية.
ومن المتوقع أن تكون مباراة الثلاثاء قمة في الإثارة بما أن دورتموند أيضا يقدم مستوى مميزا في الآونة الأخيرة تجسد بضمانه بطاقته الى ثمن نهائي أبطال أوروبا على حساب إنتر ميلان الإيطالي بفوزه الثلاثاء الماضي على سلافيا براغ التشيكي 2-1، قبل أن يعود السبت من ملعب ماينتس بفوز كبير 4-صفر في الدوري المحلي.
وأشاد القائد ماركو رويس، صاحب تسعة أهداف في الدوري هذا الموسم، بالمستوى الذي قدمه فريقه في ملعب ماينتس، موضحا « كنا نعاني في الأعوام الأخيرة هنا لأن بإمكان ماينتس أن يفرض ضغطا كبيرا في ملعبه. قلنا لأنفسنا بأنه علينا التركيز بشكل كامل وأن نواصل الأداء الذي قدمناه في المباراتين أو الثلاث الأخيرة… كان أداء جيدا ونحتاج الى البناء عليه ».
ويأمل دورتموند أن يجدد تفوقه على لايبزيغ الذي خسر مباراتيه الأخيرتين أمام منافسه الموسم الماضي 1-4 في « سيغنال إيدونا بارك » وصفر-1 على ملعبه، إلا أن المهمة بالتأكيد لن تكون سهلة في مواجهة الفريق الحديث العهد بقيادة هدافه تيمو فيرنر الذي يحتل المركز الثاني في ترتيب الهدافين بـ16 هدفا، بفارق هدفين عن المتصدر البولندي روبرت ليفاندوفسكي.
وعلى ملعب « بوروسيا بارك »، تبدو الفرصة سانحة تماما الأربعاء أمام بوروسيا مونشنغلادباخ لاستعادة توازنه ونسيان خسارته المؤلمة الأحد أمام فولفسبورغ، وذلك في ظل مستوى ضيفه بادربورن الذي يقبع في ذيل الترتيب بتسع نقاط فقط بعد أن اكتفى حتى الآن بفوزين فقط.
وشدد الحارس السويسري لمونشنغلادباخ يان سومر على ضرورة الانتقال الى المباراة التالية وعدم التفكير كثيرا بخسارة الأحد التي لعب فيها « الفريقان مباراة قوية، وجعلنا فولفسبورغ نشعر فعلا بالالم. لقد شعرنا بالتعب، وفي نهاية المباراة لم نكن الافضل من الناحية البدنية ».وأردف الحارس السويسري الذي شاهد القائم يرد كرتين للفريق المضيف، قائلا « لكن سنتابع، لدينا الاربعاء مباراة امام متذيل الترتيب، وعلينا أن نحصد النقاط ».

– بايرن لمواصلة الصحوة –

وعلى ملعب « شفارتسفالد شتاديون »، يأمل بايرن ميونيخ حامل اللقب في مواصلة صحوته حين يحل الأربعاء ضيفا على فرايبورغ السادس في مباراة صعبة ضد فريقه أجبره على الاكتفاء بالتعادل في المواجهتين اللتين جمعتهما الموسم الماضي.وبعد هزيمتين أمام باير ليفركوزن ومونشغلادباخ بنتيجة واحدة (1-2)، عادت الحياة الى النادي البافاري وتنفس مدربه الموقت هانزي فليك الصعداء بالفوز في مباراتي الأسبوع المنصرم على توتنهام الإنكليزي 3-1 في دوري الأبطال وفيردر بريمن 6-1 في الدوري.
وكان البرازيلي فيليبي كوتينيو نجم الأسبوع بتسجيله هدفا في ختام دور المجموعات للمسابقة القارية الأم، ثم ثلاثية السبت ضد بريمن حين منح فريقه نقطته الـ27 في المركز الخامس بفارق 6 نقاط عن لايبزيغ.

وعلق كوتينيو الذي مرر في مباراة السبت كرتين حاسمتين الى جانب أهدافه الثلاثة التي جعلته أول برازيلي يسجل « هاتريك » لبايرن منذ جيوفاني إلبير عام 2003، على ما يقدمه في الآونة الأخيرة بالقول « أحاول دوما تقديم افضل ما لدي. أحيانا انجح وفي أحيان أخرى أفشل. كان هاما ان نحرز نقاط المباراة (السبت)

أما فليك، فقال « الجميع في الملعب استمتع. كان الفريق سعيدا لتقديمه (كوتينيو) هذا المستوى: سجل ثلاثية وصنع هدفين، هذا رائع ».
وعلى غرار بايرن، سيكون شالكه متربصا لثلاثي الطليعة حين يحل الأربعاء ضيفا على فولفسبورغ الثامن بما أنه رابعا في الوقت الحالي بفارق 5 نقاط عن لايبزيغ بعد فوزه الأحد على ضيفه اينتراخت فرانكفورت 1-صفر.ويلعب الثلاثاء أوغسبورغ مع فورتونا دوسلدورف، وأونيون برلين مع هوفنهايم، على أن يلتقي الاربعاء باير ليفركوزن مع هرتا برلين، وإينتراخت فرانكفورت مع كولن.

Leave a Reply