دولي

إيران : العفو الدولية تعلن ارتفاع قتلى المظاهرات في إيران لـ304 أشخاص

أعلنت منظمة العفو الدولية،اليوم الإثنين، في حصيلة جديدة، أن 304 إيرانيين على الأقل قتلوا في الحملة التي شنتها السلطات الإيرانية لقمع الاحتجاجات التي اندلعت في أعقاب زيادة أسعار الوقود 300% خلال شهر نوفمبر.وقالت « العفو الدولية »، في بيان، إنها جمعت « شهادات مروعة » تشير إلى أنه بعد ارتكاب السلطات الإيرانية « مجزرة » بحق المتظاهرين، قامت بتنظيم حملة واسعة النطاق للتغطية على عدد القتلى. وأضافت المنظمة، التي تتخذ من لندن مقرا لها، أن السلطات الإيرانية تقوم بحملة شرسة في أعقاب اندلاع الاحتجاجات على مستوى البلاد في 15 نوفمبر الماضي، مشيرة إلى أنه تم اعتقال آلاف المحتجين إضافة إلى صحفيين ومدافعين عن حقوق الإنسان والطلاب، لمنعهم من التحدث علنا عن القمع الإيراني القاسي.وقالت مصادر مستقلة لمنظمة العفو: « إنه بعد شهر من الاضطرابات لا تزال قوات الأمن تقوم بمداهمات في جميع أنحاء إيران لاعتقال أشخاص من منازلهم وأماكن عملهم »، كما كشفت المنظمة أن مراهقين لا تتجاوز أعمارهم 15 عاما قد احتجزوا إلى جانب بالغين. وطالبت « العفو الدولية » طهران بالإفراج العاجل وغير المشروط عن جميع المعتقلين بشكل تعسفي، داعية المجتمع الدولي إلى ممارسة الضغوط على إيران بشكل عاجل التي بدونها سيظل الآلاف عرضة لخطر التعذيب وأساليب أخرى من سوء المعاملة.وكانت منظمة العفو الدولية قد سجلت في مطلع ديسمبر الجاري حصيلة قمع نظام خامنئي للاحتجاجات التي شهدتها إيران خلال الأيام الماضية بنحو 208 قتلى، بالإضافة إلى اعتقال الآلاف.

Leave a Reply