رياضة

عطّال يوجه رسالة « أمل » قوية رغم الصدمة

تلقى النجم الجزائري يوسف عطال، ظهير أيمن فريق نيس الفرنسي، أخباراً صادمة بعد الإصابة الخطيرة التي تعرض لها يوم الأحد الماضي، خلال مباراة فريقه مع منافسه ميتز في الجولة الـ17 من منافسات بطولة الدوري الفرنسي.

وخضع يوسف عطّال لعملية جراحية نهاية الأسبوع الماضي في إحدى العيادات المختصّة في مدينة ليون الفرنسية، بهدف التعافي من قطع بغضروف ركبته اليمنى، وأعلن فريق نيس أن لاعبه الجزائري سيغيب عن الملاعب ما بين 3 إلى 5 أشهر، ما شكّل صدمة قوية له وللجماهير التي لن تتمتع بفنياته العالية ومهاراته لفترة طويلة.لكن الدولي الجزائري بدا شجاعاً وقوياً في مواجهة الظروف الصعبة التي يمر بها، إذ وجّه رسالة أمل للجماهير، مطمئناً إياهم بعودة سريعة وقوية إلى أجواء المنافسة.

وكتب النجم العربي الجزائري عبر حسابه على « إنستغرام »: « الحمد لله، العملية الجراحية تمت في ظروف جيدة، شكرا لكم جميعا على رسائلكم، أنتم تمنحونني حقا القوة »، مضيفاً: « أشكر كثيرا أيضا الطبيب سونري كوتي الذي أجرى لي العملية »، وتابع يوسف عطال قائلاً: « الآن، عليّ أن أخضع للعلاج المناسب كي أعود بقوة إن شاء الله ».

وتفاعل الكثير من متابعي اللاعب على « إنستغرام » وجماهير منتخب الجزائر مع هذه التدوينة، التي حظيت أيضاً بتعليقات من زملاء اللاعب بالمنتخب الجزائري، ومع نادي أتلتيك بارادو الذي تكوّن به يوسف عطال قبل احترافه في أوروبا، على غرار الطيب مزياني لاعب وسط فريق الترجي الرياضي التونسي.

وكتب أيوب عبد اللاوي مدافع فريق سيون السويسري: « طهوراً، الله يعطيك القوة إن شاء الله »، فيما علق رامي بن سبعيني، نجم فريق بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، قائلاً: « عد بسرعة يا بطل ».ولم يفوّت المغني العالمي عبد الرؤوف دراجي، الملقّب بـ »سولكينغ » والمعروف بعلاقته القوية مع نجوم الجزائر، الفرصة للتفاعل مع تدوينة عطال حيث كتب: « تشجّع يا بطل ».

Leave a Reply