الحدث

تسجيل نسبة مشاركة فاقت 50 بالمائة بأدرار ،الأغواط وتمنراست : الناخبون أدوا واجبهم الانتخابي في ظروف « جيدة « بمكاتب الإقتراع بالجنوب

أدلى الناخبون عبر ولايات الجنوب بأصواتهم لاختيار أحد المترشحين الخمسة الذين يخوضون غمار هذه الإنتخابات الرئاسية.ويبلغ تعداد الهيئة الناخبة بهذه الولايات أكثر من 017ر2 مليون ناخب وناخبة منتظر أن يؤدوا واجبهم الإنتخابي عبر 5.211 مكتب تصويت من ضمنهم 111 مكتب متنقل موزعين على 1.180 مركز انتخاب مسخر لهذه الإنتخابات على مستوى ورقلة والأغواط و غرداية والوادي وبشار و أدرار و تمنراست و تندوف.وانطلقت عملية التصويت في أجواء عادية بورقلة حيث أن بعض المكاتب من بينها المفتوحة على مستوى مدرستي « إبن رشد » و « الأمير عبد القادر » بعاصمة الولاية شهدت توافدا « معتبرا » سواء من قبل الناخبين المسنين أو فئة الشباب منذ الساعات الأولى.وبهدف ضمان شفافية أكثر لهذه العملية الإنتخابية، وضعت المندوبية الولائية للسلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات بورقلة رقما أخضر في متناول المواطنين (77 00 76 029) للتبليغ بخصوص أي فعل مشبوه أو تجاوزات.كما فتح أيضا سجلا على مستوى ذات المندوبية لتدوين ملاحظات محتملة التي سيفتح بشأنها مباشرة تحقيقا، كما جرى تأكيده.وبولاية بشار، فتحت مكاتب الإقتراع في ظروف تنظيمية « محكمة » حيث بدأت في استقبال الناخبين في أجواء « عادية »، حسب المندوبية الولائية للسلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات. وسجل أيضا إقبالا معتبرا للناخبين بمكاتب التصويت بولايتي الوادي وتندوف، اللتين توافدت عليهما أعداد كبيرة منهم منذ الساعات الأولى من بداية الإقتراع، كما لوحظ على سبيل المثال لا الحصر بمكتبي التصويت « فضيلة سعدان » و « وريدة مداد » بتندوف و مدرستي « نغموش صالح الطاهر » بحي الرمال و « نصرات حشاني » بعاصمة ولاية الوادي.

Leave a Reply